10 مزايا جديدة في "آيفون 14" سبقتها إليها هواتف أندرويد
10 مزايا جديدة في "آيفون 14" سبقتها إليها هواتف أندرويد10 مزايا جديدة في "آيفون 14" سبقتها إليها هواتف أندرويد

10 مزايا جديدة في "آيفون 14" سبقتها إليها هواتف أندرويد

تتنافس شركة أبل المصنعة الوحيدة لهواتف آيفون والمتفردة بنظام تشغيلها الخاص (IOS) مع عشرات الشركات التي تطرح هواتف عاملة بنظام أندرويد (Android) مثل سامسونغ وغيرها.

ونتيجة لذلك، عندما تقدم شركة ميزة جديدة على نظام التشغيل الخاص بها، فإنها تعلن عنها على أنها مبتكرة ورائعة ولم يسبق لها مثيل من قبل.

وتعتبر شركة أبل من الشركات المتأخرة في اعتماد التقنيات الجديدة، وهي رغم ابتكاراتها العديدة إلا أنها تتيح المجال لشركات أخرى بتحقيق السبق والريادة في الإعلان باستمرار عن تقنيات ومزايا ثورية، تعتمدها أبل لاحقاً ولكن بشكل متأخر.

ومؤخراً، أطلقت شركة أبل أحدث خط إنتاج لهواتف آيفون، وهي سلسلة "آيفون 14"، إلى جانب أحدث إصدار من نظام التشغيل الخاص بها (iOS 16).

وهناك الكثير من التحسينات والميزات الجديدة التي ستكون مفيدة أو ممتعة أو كليهما.

وفي الواقع تأتي العديد من هذه الميزات في طرز آيفون القديمة، بينما يقتصر بعضها على أجهزة "أيفون 14" الجديدة.

ولكن في الوقت الذي تروج فيه أبل لها جميعًا على أنها جديدة تمامًا وكلها رائعة، فإن بعضها - إما تمامًا أو بطريقة ما - مألوف بالفعل لمستخدمي أجهزة ونظام أندرويد، بحسب موقع "ذا فيرج" التقني.

وفيما يلي قائمة ببعض الميزات التي تقدمها أبل الآن، ولكن أصحاب أندرويد يستمتعون بها منذ فترة:

1- توقفات متعددة في الخرائط

يتيح (iOS 16) الآن لمستخدمي هواتف أيفون، إدخال نقاط توقف جديدة خلال رحلة تم تحديد مسارها سابقاً، حيث يمكن لخرائط أبل الآن منح المستخدمين نقاط توقف متعددة ضمن الرحلة الأصلية، وهي ميزة موجودة في أندرويد منذ عام 2017.

2- التراجع عن رسائل البريد الإلكتروني

في نظام التشغيل (iOS 16)، إذا ضغطت على "إرسال" في رسالة بريد إلكتروني وأدركت فجأة أنك وضعت اسم الشخص الخطأ عليها، فلديك الآن 10 ثوانٍ لتغيير رأيك والتراجع عن الإرسال (بافتراض أن الشخص الآخر يستخدم أيضًا نظام التشغيل (iOS 16)، وهي ميزة موجودة في أندرويد منذ 2018.

3- التعليقات الحية

أضاف (iOS 16) ميزة (Live Captions)، والتي تقدم نسخًا في الوقت الفعلي لمقاطع الفيديو والصوت والمحادثات، وهذه ميزة مفيدة للغاية، ليس فقط للأشخاص ذوي الإعاقات السمعية ولكن لمن يحتاج إلى تتبع محادثة، وهي متوفرة في أندرويد منذ عام 2019.

4- رد الفعل اللمسي في لوحة المفاتيح

لا تزال الكتابة على الهاتف سيئة في الغالب في عام 2022، وجزء من ذلك يرجع إلى قلة الاستجابة التي تحصل عليها أثناء النقر، ونتيجة لذلك، قدم (iOS 16) الآن ملاحظات لمسية على لوحة المفاتيح التي تظهر على الشاشة، وهي ميزة موجودة منذ زمن على أندرويد.

والاختلاف الرئيسي هنا هو أنه يجب عليك تمكين ردود الفعل اللمسية في نظام التشغيل (iOS 16)، أما في أندرويد بحيث يتم تمكينها تلقائيًا في معظم الهواتف، ولكن يمكنك تعطيله إذا كنت ترغب في ذلك.

5- مكتبات مشتركة

سيتيح لك (iOS 16) قريبًا إنشاء مكتبات صور مشتركة - تسمى مكتبة الصور المشتركة على (iCloud) - استنادًا إلى التاريخ أو على الشخص الموجود في الصور.

ويمكنك مشاركة مكتبة الصور الخاصة بك مع ما يصل إلى 5 أشخاص. وتتيح لك صور غوغل مشاركة مكتبتك بالكامل مع شخص ما.

6- التشغيل دوماً

تعتبر هذه إحدى أحدث وأهم الميزات التي تم تقديمها في حدث أبل الأخير، والتي ستكون متاحة فقط على (iPhone 14 Pro) و (Pro Max)، وهي ميزة متوفرة في ساعات أبل من الجيل الخامس، لكنها لأول مرة تصل هواتف آيفون وستكون في طرازات (Pro) فقط، علماً أنها متوفرة في أندرويد منذ 10 سنوات.

7- تطبيق اللياقة البدنية للهاتف

تعد (Apple Watch) طريقة شائعة لقياس لياقتك، ولكن إذا كنت من مستخدمي آيفون وليس لديك ساعة، فلا يمكنك استخدام تطبيق (Apple Fitness Plus) الرسمي. ويمكنك الآن استخدام تطبيق (Apple Fitness Plus) سواء كنت تستخدم ساعة أبل أم لا.

في المقابل، لطالما كان تطبيق اللياقة البدنية الرسمي من غوغل متاحًا إلى حد كبير لهواتف أندرويد، سواء باستخدام ساعة أم لا.

8- ويدجت قفل الشاشة

يتيح (iOS 16) الآن إضافة ما يصل إلى 4 أدوات "ويدجيت" إلى شاشة القفل، ولم يكن ذلك متاحاً من قبل، وقدم (Android 4.2) أدوات قفل الشاشة منذ نحو 10 سنوات.

9- كشف الاصطدام

كشفت أبل في حدثها السنوي الأخير عن ميزة الكشف عن حوادث الاصطدام المتاحة الآن في هواتف "أيفون 14" الجديدة، وكذلك في ساعة (Apple Watch Series 8). وتحتوي هواتف (Pixel) على ميزة رصد حوادث السير أيضًا، أضافته غوغل إلى تطبيق (Personal Safety) المدمج في عام 2019.

10- مستشعر كاميرا عالي الدقة

بدأ لاعبون كبار مثل سامسونغ وغوغل مؤخرًا في زيادة دقة مستشعرات الكاميرا الرئيسية إلى نحو 40 أو 50 ميغابكسل، ليس لأننا جميعًا بحاجة إلى ملفات صور ضخمة، ولكن نظرًا لأن التقاط كل هذه المعلومات وتحجيمها إلى صورة عادية حول شيء مثل 12 ميغابكسل يساعد في معالجة مشاكل مثل ضوضاء الإضاءة المنخفضة.

ويعتبر ذلك جزءاً من أحدث تكتيكات البرامج التي يتم استخدامها لجعل مستشعرات الهواتف الذكية الصغيرة لدينا تقدم أداءً إضافياً وتنافسيا ما يمكن أن تفعله بعض الكاميرات المتخصصة.

وتمتلك أبل الآن هذه الميزة في الكاميرا الرئيسية بدقة 48 ميجابكسل لهاتفها الجديد (iPhone 14 Pro) و (Pro Max)، وتطرح بثقة مصطلحات مثل (Quad-pixel)، و (Photonic Engine).

إرم نيوز
www.eremnews.com