مخاوف من تجسس أمريكي على الهواتف بذريعة تعقب كورونا – إرم نيوز‬‎

مخاوف من تجسس أمريكي على الهواتف بذريعة تعقب كورونا

مخاوف من تجسس أمريكي على الهواتف بذريعة تعقب كورونا

المصدر: عمرو الزناتي – إرم نيوز

أثارت تقارير أمنية وتقنية مخاوف من قيام السلطات الأمريكية بالتجسس على هواتف الأشخاص وتحديد مواقعهم ومعرفة أماكن التجمعات بذريعة تعقب فيروس كورونا المستجد.

وذكرت صحيفة ”واشنطن بوست“، أن حكومة الولايات المتحدة تجري محادثات مع شركتي فيسبوك وغوغل وشركات تقنية أخرى، بشأن استخدام بيانات موقع الهاتف الذكي لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد.

ونقلت ”واشنطن بوست“ عن شركة ”غوغل“ قولها إنها ”تبحث في طرق يمكن من خلاله استخدام بيانات التتبع مجهولة الهوية لمكافحة وباء فيروس كورونا، مع ضمان عدم مشاركة حركة الشخص أو الموقع الفردي“.

وتتطلع الحكومة الأمريكية بشكل أكثر تحديدا إلى استخدام بيانات الموقع لتتبع ما إذا كان الأشخاص يحافظون بالفعل على مسافة آمنة فيما بينهم، وزعمت 3 مصادر للصحيفة أن البيانات ستكون مجهولة المصدر.

في السياق، ذكرت صحيفة ”نيويورك تايمز“ أن هويات الأشخاص الذين سيتم تعقبهم يمكن ربطها ببيانات تتبع الهواتف الذكية المجهولة، بالتالي معرفة شخصياتهم بسهولة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com