مسيّرة فضائية أمريكية تعود إلى الأرض بعد 908 أيام في المدار

مسيّرة فضائية أمريكية تعود إلى الأرض بعد 908 أيام في المدار

حطّت طائرة مسيّرة تعود للجيش الأمريكي من طراز X-37B، يوم السبت، في قاعدة كيب كانافيرال للقوات الجوية في فلوريدا، بعدما أمضت نحو عامَين ونصف العام في المدار، حسبما أعلنت مجموعة بوينغ المصنعة للطائرات.

وأمضى المكوك غير المأهول، الذي قام برحلته الأولى في العام 2010، ما مجموعه أكثر من عشر سنوات في الفضاء خلال ستّ مهمات، بحسب بيان مجموعة بوينغ.

وقال نائب رئيس شركة "بوينغ سبيس" Boeing Space التابعة للمجموعة جيم تشيلتون إن المكوك "يواصل تحطيم الأرقام القياسية وتزويد بلدنا قدرة لا مثيل لها على اختبار ودمج تقنيات فضائية جديدة بسرعة".

وتمّ إطلاق X-37B ضمن أقصى درجات السرية، وصُمّمت للقوات الجوية الأمريكية من قبل شركة "يونايتد لونش ألاينس" United Launch Alliance المشتركة بين بوينغ ولوكهيد مارتن.

ويبلغ طول الطائرة تسعة أمتار، وطول جناحيها 4,5 متر وتعمل بألواح شمسية.

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية قد كشفت عن هدف المكوك قبل إطلاقه في أيار/مايو 2020، متحدثة عن سلسلة من التجارب العلمية.

وكان الجيش الأمريكي قد أوضح حينها أن المهمة هادفة لاختبار تفاعلات مواد معينة في الفضاء، وتقييم آثار الإشعاع المحيط في الفضاء على سلسلة من البذور، وتحويل إشعاعات شمسية إلى طاقة راديو-كهربائية.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com