تعبيرية
تعبيرية Getty Images

تطوير روبوت يرشدك لحياة مستقبلية "مثالية"

طوّر باحثون في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا روبوت محادثة مدعومًا بالذكاء الاصطناعي، يحاكي الذات المستقبلية للمستخدم، ويقدم ملاحظات وحكمة لتشجيع التفكير طويل الأمد وتغيير السلوك.

ويقوم روبوت الدردشة الآلي بتوليد ذكريات اصطناعية ويستخدم تطلعات المستخدم الحالية لنسج حكايات حول حياة ناجحة، كما يقوم بتطوير صورة الملف الشخصي للمستخدم رقميًّا لإظهاره كشخص أكبر سنًّا.

وقال العلماء إن الهدف من تطوير الروبوت هو تحفيز الأفراد على اتخاذ خيارات أكثر حكمة في الوقت الحاضر، لتحسين رفاهيتهم وحياتهم على المدى الطويل.

وعن كيفية استخدامه، يجيب المستخدمون عن أسئلة حول أنفسهم وعائلاتهم وأصدقائهم وتجاربهم السابقة وحياتهم المستقبلية المثالية للتفاعل مع روبوت المحادثة، ثم يقومون بعد ذلك بتحميل صورة شخصية لهم يتم انشاؤها رقميًّا توحي بأشكالهم المحتملة في سن الستين، ولاحقًا يقوم البرنامج بتغذية هذه المعلومات في نموذج لغوي يولد ذكريات اصطناعية، ويقوم برنامج GPT3.5 من OpenAI بتشغيل روبوت الدردشة الآلي للتحدث عن تجارب حياته.

فائدة الروبوت

ووفقًا لورقة علمية عن المشروع، فإن المحادثات مع روبوت الدردشة الآلية قللت من القلق وزادت من اتصال المستخدمين بذواتهم المستقبلية؛ ما من شأنه أن يؤدي إلى اتخاذ قرارات حياتية أفضل، مثل: وضع أهداف محددة، وممارسة الرياضة بانتظام، وتناول الطعام الصحي، والادخار للمستقبل. وقد تم الإشادة بالمشروع باعتباره تطبيقًا رائعًا لمبادئ العلوم السلوكية، باستخدام تدخلات خفية لتوجيه السلوك بطرق مفيدة.

ومع ذلك، ستعتمد فاعلية روبوت الدردشة الآلية على قدرته على محاكاة المحادثات الهادفة وذات الصلة؛ فإذا رأى المستخدمون أنه أصيل وذو بصيرة، فإن لديه القدرة على التأثير بشكل كبير على سلوكهم. ومن ناحية أخرى، إذا كانت التفاعلات تبدو سطحية أو تحايلية، فقد يكون التأثير محدودًا. بيدَ أن المشروع لديه القدرة على التأثير بشكل كبير على كيفية اتخاذ الناس للقرارات اليوم مع وضع رفاهيتهم المستقبلية في الاعتبار.

في الختام، يحاكي روبوت المحادثة المدعوم بالذكاء الاصطناعي من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا الذات المستقبلية للمستخدم، ويولد ذكريات اصطناعية ويوفر الحكمة لتشجيع التفكير طويل الأجل وتغيير السلوك، بهدف تحفيز الناس على اتخاذ خيارات أكثر حكمة في الحاضر من أجل رفاهيتهم ونجاحهم على المدى الطويل. وقد أظهرت المحادثات مع روبوت الدردشة نتائج واعدة في الحد من القلق وتقوية الصلة بالذات المستقبلية. إضافة الى قدرة التطبيق المبتكر لمبادئ العلوم السلوكية على توجيه عملية صنع القرار وتحسين حياة الأفراد.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com