حيلة تسهل عليك تفادي نسيان كلمات المرور

حيلة تسهل عليك تفادي نسيان كلمات المرور

المصدر: إسماعيل الحلو - إرم نيوز

يخشى الجميع على حساباته على الإنترنت المالية والاجتماعية وغيرهما لذا نتجنب كلمة سر سهلة التذكر إذ إنها ستكون قصيرة أو بسيطة بحيث تفقد كفاءتها من ناحية الأمان.

بينما يجب على كلمة المرور الآمنة أن تكون طويلة ومعقدة بما يكفي، وبالطبع، فريدة لكل موقع إلكتروني، فإذا كانت طويلة ومعقدة فإنه من الأصعب تذكرها بالمقابل. مع ذلك فنحن نستخدم كلمات المرور في كل مكان.

لماذا تحتاج إلى كلمة سر طويلة ومعقدة ومختلفة لكل موقع تسجل الدخول عليه؟

يكمن السبب وراء وجوب أن تكون كلمة المرور طويلة هو أن ذلك يجعل الحاسوب يستغرق وقتاً أطول لتخمينها. ويصبح الأمر أصعب وأصعب لتخمين سلسلة من الحروف مع كل حرف إضافي تضعه في كلمة المرور. أما بالنسبة للتعقيد فهو ضروري لضمان أن الكلمة لا تظهر في القواميس أو جداول قوس قزح، وهي جداول معدة مسبقاً لعكس وظائف التشفير لكلمات المرور وتستخدم لكشفها. ويجب أن تكون كلمة المرور فريدة ومختلفة لكل موقع بحيث أنك لو فقدت كلمة المرور لأحد المواقع فلن تفقد كلمة المرور للمواقع الأخرى.

ويميل بعض المستخدمين إلى الاعتماد على تطبيقات لإدارة كلمات المرور الخاصة بهم، مثل تطبيق لاست باس و1 باسوورد، في محاولة لحل هذه الإشكالية من خلال توليد وإدارة كلمات مرور آمنة للغاية للمستخدمين. إذ يقوم التطبيق بتكوين كلمات مرور طويلة جداً وغير متناسقة بشكل مطلق؛ ما يجعل كشفها أمراً شبه مستحيل. رغم ذلك، فإن التطبيق الذي يقوم بذلك هو نفسه قابل للاختراق؛ ما يعني أن هناك إمكانية لأن تخسر جميع كلمات المرور لكل المواقع دفعة واحدة من خلال نقطة ضعف واحدة أساسية، هي تطبيق إدارة كلمات المرور.

ورغم أن الفكرة رائجة بأن يكون هناك تطبيق يعمل على إدارة جميع كلمات المرور وبالتالي يلغي الحاجة إلى تذكرها في كل مرة، إلا أنك سترغب بأن يكون الأمر أكثر أماناً.

ويصدف أحياناً أن تعثر على موقع يعجبك فتقوم بالتسجيل به. ويصبح من النادر أن تستخدم هذا الموقع، نتيجة لذلك لن تتذكر كلمة المرور الخاصة به. لكن يمكنك في كل مرة أن تستخدم خاصية ”نسيت كلمة المرور“ لتعيين كلمة مرور جديدة.

وفي هذه العملية ستقوم باستلام رابط على بريدك الإلكتروني، ثم تقوم بفتح الرابط ليأخذك إلى صفحة أخرى لإعادة تعيين كلمة مرور جديدة والتي على الأغلب لن تتذكرها في المرة القادمة التي تعود فيها للموقع. وبعد أن تمر بنفس التجربة 3 أو 4 مرات سوف تدرك بأن هذا الأمر لن ينتهي للأبد. إذ إن وجود خاصية إعادة تعيين كلمة المرور لن يضطرك إلى حفظ كلمة المرور مرة أخرى، فأنت تستطيع الحصول على واحدة جديدة في كل مرة.

والجيد في الأمر أن أغلب المواقع تتميز بوجود خاصية إعادة تعيين كلمة المرور، لذا يمكنك فعل ذلك في كل موقع من النادر أن تزوره بحيث أن الزمن كافٍ لتنسى كلمة المرور التي استخدمتها آخر مرة. هذا يعني بأنه إذا لم يكن عليك حفظ كلمة المرور واستخدامها لمرة واحدة فقط فيمكنك جعلها طويلة وعشوائية كما تريد. مثلاً موقع لينكد إن يسمح بكلمة مرور بطول 400 حرف. تويتر وفيسبوك يبدو أن لا حدود لديهما لطول كلمة المرور. وها أنت ذا، لديك كلمات سر آمنة دون أن تحتاج لحفظها.

ويبرز المشكلة ذاتها، إذ إن بريدك الإلكتروني هو نقطة الضعف في هذه الحالة. لكن يمكنك التنازل عن ذلك من خلال خدع بسيطة، مثلاً استخدم طريقة التحقق على مرحلتين، اكذب في الإجابة عن أسئلة الاسترجاع، أخف عنوان بريدك الإلكتروني المسجل كما تفعل بكلمات مرورك، ودائماً انظر إلى عنوان الموقع الذي يظهر في أعلى الشاشة لتتأكد بأنك على الموقع الصحيح لمزود خدمة البريد الإلكتروني ولست على موقع مزيف مخصص لسرقة كلمات المرور، وستكون بخير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com