”غوغل“ تنتهي من كابل بحري بين أمريكا واليابان

”غوغل“ تنتهي من كابل بحري بين أمريكا واليابان

المصدر: محمد عادل- إرم نيوز

بعد عامين من العمل المستمر، تضع شركة غوغل اللمسات الأخيرة على مشروع الكابل البحري Faster، والذي يصل بين الولايات المتحدة الأمريكية، والساحل الغربي لليابان، والذي تصل تكلفة مده، إلى 300 مليون دولار.

واشتركت غوغل“ في مشروع مد هذا الكابل البحري لمسافة 9000 كيلومتر، مع كلٍ من شركات جلوبال ترانست و تشينا تيليكوم جلوبال وKDDI وتشينا موبايل إنترناشيونال وسينجتيل، في الوقت الذي كان من المفترض أن تقوم شركة NEC اليابانية بالمشروع منفردة.

وتصل سرعة نقل البيانات من خلال الكابل الجديد، إلى 60 تيرابايت في الثانية، أي تقريبًا أسرع بـ 10 ملايين مرة من السرعة التقليدية للإنترنت.

يُذكر أن مشروعات الكابلات البحرية، أصبحت منتشرة مؤخرًا، حيث تعمل حاليًا كل من شركتي مايكروسوفت وفيسبوك على كابل جديد، يربط بين الولايات المتحدة وإسبانيا، والذي يمتد 6600 كيلومتر، ومن المتوقع أن تكون سرعة نقله للبيانات 160 تيرابايت في الثانية الواحدة، وسيخدم كلاً من أفريقيا وآسيا والشرق الأوسط، إلى جانب أوروبا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com