غوغل تطوّر رقائق ذكاءٍ صناعي لاستخدامها في أجهزة التعليم

غوغل تطوّر رقائق ذكاءٍ صناعي لاستخدامها في أجهزة التعليم

المصدر: وكالات – إرم نيوز

أعلنت شركة خدمات الإنترنت الأمريكية العملاقة غوغل أمس الخميس تطوير رقائق ذكاء صناعي خاصة بها مصممة خصيصاً لاستخدامها في أجهزة التعليم.

وكشفت غوغل خلال مؤتمر ”غوغل آي/أو“ عن أنها تستخدم رقائق ”تي.بي.يو“ الخاصة بها منذ أكثر من عام، مشيرة إلى أن هذه الرقائق تم تطويرها خصيصاً من أجل أجهزة التعليم وتحتاج إلى عدد قليل من وحدات الترانزستور لكي تعمل، وهو ما يعني أنها تستطيع أن تؤدي عدداً أكبر من المهام بصورة أسرع.

وأشارت غوغل، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية، إلى أنها استخدمت هذه الرقائق في إنتاج جهاز الكمبيوتر ”ألفا جو“ الذي هزم أفضل لاعب في العالم في لعبة ”جو“ وهو من ألعاب الكمبيوتر في مارس / آذار الماضي؛ حيث ساعدت هذه الرقائق الجهاز في ”التفكير أسرع وتوقع الحركات التالية“ بصورة أدق.

يذكر أنه قبل نجاح جهاز ”ألفا جو“ في الفوز بمباراة ”جو“ كان الاعتقاد الشائع أن هذه اللعبة معقدة للغاية بالنسبة لأي جهاز كمبيوتر.

وتستخدم رقائق ”تي.بي.بي“ أيضا في خدمة الملاحة والخرائط ”ستريت فيو“ التي تقدمها غوغل.

ولم يكن معروفاً من قبل أن غوغل تطور تكنولوجيا ذكاء صناعي خاصة بها وهو ما يعني أن الشركة ستنافس الشركات المتخصصة في صناعة الرقائق وأشباه الموصلات.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com