الهاكرز يمكنهم تعقبك من خلال ثماني تغريدات فقط

الهاكرز يمكنهم تعقبك من خلال ثماني تغريدات فقط

المصدر: أماني زهران - إرم نيوز

حذر مجموعة من الخبراء في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا وجامعة أكسفورد، من أن كتابة ثماني تغريدات فقط في اليوم الواحد على موقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“، يمكن أن تكشف عن موقعك للهاكرز.

وحذر الخبراء، من أنه من السهل للغاية على الأشخاص قليلي المعرفة التقنية قرصنة الحسابات ومعرفة مكان العمل أو السكن، وفقا لما نشرته صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية.

وأكد فريق الخبراء، أن التغريدات قد تكون غير ضارة على خلاف روابط لقطات الفيديو المضحكة، أو التعليقات على الخبر.

ويمكن الحصول على المعلومات الخاصة بموقع المستخدم، من الإحداثيات الجغرافية المرتبطة تلقائيًا مع التغريدات.

يذكر، أن موقع ”تويتر“ يقدم خدمة الإبلاغ عن موقع التغريدات، الذي يتم إيقافه افتراضيًا، ولكن الكثير من مستخدمي تويتر يقومون باختيار تنشيطه.

وقالت ”ايلاريا ليكاردي“، عالم الأبحاث في مبادرة بحوث سياسات الإنترنت بمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا: ”يعتقد الكثير من الأشخاص أن معرفة بعض التقنيات، يمكن أن تشعرهم بالأمان“، مشيرة إلى أن هذه الدراسة تكشف أنه عندما تقوم بإرسال بيانات الموقع كمعلومة ثانوية، فإنه سيكون سهلا للغاية على الأشخاص الذين لديهم خبرة تقنية تحديد أين كنت تعمل أو تعيش“.

المستخدمون يوافقون على استخدام البيانات الخاصة بهم، بما في ذلك عناوين المنزل والعمل، وطرق التنقل إليهما، ومواقع مختلف الوجهات الترفيهية التي زاروها وقاموا بالتغريد منها.

وقد قام الباحثون في إطار هذه الدراسة، بتقييم حجم البيانات، التي تم مطالبة المشاركين بمتابعتها خلال يوم واحد، وثلاثة أيام، أو خمسة أيام.

وكما هو متوقع، كان أداء المشاركين أفضل مع التمثيل القائم على الخريطة، حيث تم تحديد منازل مستخدمي ”تويتر“ بما يقرب من 65% وأماكن عملهم بشكل صحيح في أقرب من 70%.

كما جاء تقييم المشاركين أفضل في متابعة البيانات لخمسة أيام مقارنة بثلاثة أيام أو يوم واحد، حيث تم التعرف بشكل صحيح على أماكن العمل، على سبيل المثال، مع دقة أكثر من 85 %.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com