مصر تبدأ بإدخال هندسة المدن الذكية بمساعدة صينية

مصر تبدأ بإدخال هندسة المدن الذكية بمساعدة صينية

المصدر: محمود غريب ودعاء مهران – إرم نيوز

قررت مصر إدخال هندسة المدن والمساكن الذكية بالبلاد، والاستعانة بالخبرات الصينية في إقامة العاصمة الإدارية الجديدة لمصر، وهي الظاهرة التي باتت تنتشر في عدد من بلدان العالم، سيرًا على خطى بلدان الخليج العربي، خاصة دولة الإمارات العربية المتحدة.

ويأتى القرار المصري بإدخال هندسة المدن والمساكن الذكية إلى البلاد، في ظل تزايد اهتمام العالم بالإسكان الذكي يومًا بعد الآخر، وقد دفع الاهتمام المتصاعد شركات البرمجيات لاستغلالها عبر طرح برامج متقدمة لتلبية مطالب شركات البناء والتشييد في هذا المجال، حتى بات هناك نظام إليكتروني متكامل للمنزل الذكي، يمكن صاحبه من التحكم بمنزله عن بعد على غرار نظام التحكم عن بعد في وظائف السيارة.

وأعلن وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية بمصر، الدكتور مصطفى مدبولي، عن توقيع بروتوكوليْ تعاون مع إحدى الشركات الصينية المتخصصة، يشمل الأول الإدارة الذكية للعاصمة الإدارية الجديدة، والثاني، توريد ٥ ملايين عداد مياه ذكي.

وصرح المهندس خالد عباس، مساعد وزير الإسكان للشئون الفنية، بأن هذه أهم شركة متخصصة في تقنيات تكنولوجيا المدن الذكية بالصين، حيث تتولى وضع أنظمة الأمن والمرور، والحكومة الإليكترونية، بهذه المدن، وقد قامت بتنفيذ ذلك في ٢٠٠ مدينة بالصين.

وقال المهندس ممدوح رسلان، رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، إن الشركة الصينية ستقوم بدراسة جدوى مع الشركة القابضة، واختيار الأنظمة الخاصة بالعدادات التي سيتم توريدها، على أن يتم ذلك خلال ٦ أشهر من تاريخ توقيع البروتوكول.

وكشف الوزير المصرى، عن تولي شركة ”CSCEC“ الصينية، إنشاء عدد من المباني الحكومية بالمرحلة الأولى للعاصمة الإدارية الجديدة، وهذا المصنع متخصص في وحدات الإسكان الجاهزة، التي يتم تركيبها في المواقع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com