تطوير ذكاء اصطناعي يتتبع مواقع التقاط الصور المنشورة على "إنستغرام"
تطوير ذكاء اصطناعي يتتبع مواقع التقاط الصور المنشورة على "إنستغرام"تطوير ذكاء اصطناعي يتتبع مواقع التقاط الصور المنشورة على "إنستغرام"

تطوير ذكاء اصطناعي يتتبع مواقع التقاط الصور المنشورة على "إنستغرام"

طور فنان بلجيكي برنامجا جديدا مدعوما بتقنية "الذكاء الاصطناعي" لتتبع مواقع التقاط الصور المنشورة على منصة "إنستغرام".

ويستخدم مشروع "The Follower" كاميرات "CCTV" مفتوحة المصدر، جنبًا إلى جنب مع برنامج ذكاء اصطناعي، لتتبع مقاطع فيديو لصور "إنستغرام" التي يتم التقاطها.

وسجل الفنان البلجيكي دريس ديبورتر، آلاف الساعات من اللقطات من الكاميرات ذات الوصول المفتوح، والتي تراقب الأماكن العامة، وغالبًا ما يكون بها بث مباشر متاح عبر الإنترنت لأي شخص للوصول إليها.

وقال مطور المشروع دريس ديبورتر: "برزت الفكرة عندما شاهدت كاميرا مفتوحة وكان شخص ما يلتقط الصور لمدة 30 دقيقة، وتساءلت عن ما إذا كان يمكن العثور على هذا الشخص على إنستغرام".

2022-09-2-73
2022-09-2-73

وأضاف ديبورتر "إذا قمت بفحص عملي يمكن أن ترى أنني أظهر مخاطر التكنولوجيا الجديدة، وآمل أن أصل إلى الكثير من الناس لجعل الأمر بسيطا حقا".

وبعد جمع التسجيلات، درب ديبورتر برنامجًا لمسح اللقطات والعثور على الأشخاص المؤثرين بأكثر من 100 ألف متابع، ومطابقتها بالصورة التي التقطوها أمام معالم شهيرة.

واستقبل العديد من رواد التواصل الاجتماعي مشروع "The Follower" بصدمة ورعب، لا سيما بين النساء اللاتي عبرن عن مخاوفهن بشأن كيفية استخدام النظام.

وناشد العديد من المستخدمين ديبورتر، عدم إطلاق النظام على نطاق أوسع، على الرغم من أنه ليس من الواضح إمكانية استخدامه بأي طريقة عامة.

ووفق متخصصي الأمن المعلوماتي، سيكون من الأصعب استخدام نظام "The Follower" في تحديد مكان شخص معين على سبيل المثال، أو لتعقب الأشخاص في المناطق الأكثر هدوءا.

وأوضح المتخصصون أن الأنواع ذاتها من الأنظمة ربما كانت تستخدم بالفعل على نطاق أوسع بكثير من قبل شركات المراقبة والحكومات.

إرم نيوز
www.eremnews.com