علوم وتقنية

بلومبيرغ: ماسك جدّي في الاستحواذ على تويتر وأنجز ترتيبات مالية لأجل الصفقة
تاريخ النشر: 22 أبريل 2022 8:49 GMT
تاريخ التحديث: 22 أبريل 2022 11:30 GMT

بلومبيرغ: ماسك جدّي في الاستحواذ على تويتر وأنجز ترتيبات مالية لأجل الصفقة

بعد أسابيع من التساؤلات حول جديّة الملياردير الأمريكي إيلون ماسك بشراء منصة تويتر، انتقل عرض الاستحواذ خلال الساعات القليلة الماضية إلى مرحلة أكثر جدية بالإفصاح

+A -A
المصدر: إرم نيوز

بعد أسابيع من التساؤلات حول جديّة الملياردير الأمريكي إيلون ماسك بشراء منصة تويتر، انتقل عرض الاستحواذ خلال الساعات القليلة الماضية إلى مرحلة أكثر جدية بالإفصاح عن ترتيبات مالية وصفتها وكالة ”بلومبيرغ“ بأنها واقعية وتفصيلية.

وقالت الوكالة إن ماسك، رئيس شركة تسلا، حصل فعلا على تمويل دين بنحو 25.5 مليار دولار من بنك مورغان ستانلي ومؤسسات مالية أخرى، بالإضافة إلى تعهده بالمساهمة بمبلغ إضافي قدره 21 مليار دولار من أمواله الخاصة من خلال تمويل الأسهم.

وكانت صحيفة ”نيويورك بوست“ كشفت عن تعيين ماسك مصرف ”مورغان ستانلي“ مستشارا لإتمام الاستحواذ بالرافعة المالية لكي يساعد في إيجاد مشاركين لعرضه، حيث إنه على استعداد لاستثمار نحو 15 مليار دولار من أمواله الخاصة، والاقتراض بضمان حصته في ”تويتر“ للدفع نقدا وإبرام الصفقة.

وقالت بلومبيرغ إن ملف إيداع الملياردير الأمريكي لدى هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية، يُشير إلى أنه حصل على مبلغ قيمته 25.5 مليار دولار لتمويل الديون من مورغان ستانلي ومؤسسات مالية أخرى، شاملًا قروض الهامش المدعومة بحصته في ”تسلا“، و21 مليار دولار من تمويل الأسهم نفسها.

وأضافت أن الباقي الآن هو أن نتأكد من أن ماسك سيبيع جزءا من حصته في إحدى شركاته الثمينة للاستحواذ على ”تويتر“.

فترة العرض والغموض

وكان ماسك أحدث ضجة كبيرة يوم 4 أبريل عندما كشف عن أنه بات يمتلك حصة تفوق 9% من أسهم تويتر؛ ما أدى إلى ترديد الكثير من التوقعات بشأن تأثير ذلك على مستقبل منصة التواصل الاجتماعي التي دأب ماسك على التغريد بأفكار تخص تحديثها.

وأعقب ذلك بقبول عرض للانضمام إلى مجلس إدارة ”تويتر“، لكنه تراجع بعد خمسة أيام برفضه العرض، تاركًا الإدارة والمستثمرين والمهتمين في حالة ترقب بشأن خططه الحقيقية.

وفي وقت لاحق عرض ماسك في إفصاح قدمه إلى ”لجنة الأوراق المالية والبورصات“، الاستحواذ على كامل أسهم الشركة نقدا في صفقة قيمتها 43 مليار دولار، وإلغاء إدراج ”تويتر“، ووصف العرض بأنه ”الأفضل والأخير“.

وفي منتصف الشهر الحالي، أعلنت تويتر عن اتباع تكتيك ما يعرف بالحبة السامة لإحباط محاولة ماسك استحواذها، بأن أتاحت للمساهمين حق شراء الأسهم بخصم إذا تجاوز أي مساهم نسبة 15%؛ وهو الأمر الذي يضعف قدرة الملياردير على بناء حصته.

وقالت الشركة إن الهدف من الخطة هو التأكد من دفع أي شخص يحصل على حصة مسيطرة من خلال تراكم شراء الأسهم في السوق المفتوحة.. ويأتي الكشف يوم أمس الخميس عن القرض التمويلي من بنك مورغان ستانلي ليشكل، كما قالت بلومبيرغ انتقال موضوع استحواذ ماسك على تويتر إلى مرحلة جديدة من الإجراءات الواقعية وانتظار تقديم العرض بشكل رسمي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك