علوم وتقنية

بسبب قانون الإنترنت المثير للجدل.. "تويتر" تضطر لفتح مكتب تمثيل في تركيا
تاريخ النشر: 20 مارس 2021 16:23 GMT
تاريخ التحديث: 20 مارس 2021 18:10 GMT

بسبب قانون الإنترنت المثير للجدل.. "تويتر" تضطر لفتح مكتب تمثيل في تركيا

استجابة لقانون الشبكات عبر الإنترنت، أعلن "تويتر" عن افتتاح مكتبًا تمثيليًا في تركيا، لضمان الاتصال المفتوح وضمان إتاحة "تويتر" للناس في كل مكان، وفقًا للشركة. وبحسب تقارير سابقة، فرضت الحكومة التركية في شهر كانون الثاني/يناير

+A -A
المصدر: أدهم الهلالي – إرم نيوز

استجابة لقانون الشبكات عبر الإنترنت، أعلنت شركة ”تويتر“ عن افتتاح مكتب تمثيلي في تركيا، لضمان الاتصال المفتوح وضمان إتاحة ”تويتر“ للناس في كل مكان، وفقًا للشركة.

وبحسب تقارير سابقة، فرضت الحكومة التركية في شهر كانون الثاني/يناير الماضي، حظرًا على الإعلانات على ”تويتر“ بسبب انتهاك قانون وسائل التواصل الاجتماعي، حيث يُلزم القانون الصادر في شهر تموز/يوليو من عام 2020، مزودي المنصات الأجنبية، الذين لديهم أكثر من مليون مستخدم تركي يوميًا بفتح فروع في تركيا مع مواطن تركي كممثل لهم.

ووعدت ”تويتر“ بمواصلة العمل لحماية أصوات وبيانات مستخدمي المنصة في تركيا، عبر إتاحة حالة من الشفافية في التعامل مع الاستفسارات من الحكومة ووكالات إنفاذ القانون.

وفي شهر كانون الأول/ديسمبر من العام الماضي، فرضت تركيا غرامة على ”تويتر“ وتطبيقات أخرى، بما في ذلك ”فيسبوك“ و“يوتيوب“، قبل أن يُعلن الأخيران ومقدمو خدمات آخرين أنهم بصدد تعيين وكلاء لهم في تركيا.

وبينت التقارير أنه في حال لم تسجل الشبكات عبر الإنترنت ممثلًا، سيتم فرض العقوبات تدريجيًا، حتى تقليل النطاق الترددي، إذ من الممكن أن يجعل ذلك فعليًا الصفحات غير قابلة للاستخدام، فيما اتهم ناشطون ونشطاء حقوقيون الحكومة بمحاولة فرض الرقابة، في حين قالت وكالة أنباء ”الأناضول“ الرسمية، إن نائب وزير البنية التحتية التركي عمر فاتح سايان، قال أمس الجمعة، إن ”تويتر“ ستحذو حذو ”فيسبوك“، الذي عين ممثلًا امتثالًا للقانون التركي.

بينما يرى المدافعون عن حقوق الإنسان، أن اللوائح الجديدة تُعد جزءًا من محاولة الحكومة للسيطرة على وسائل التواصل الاجتماعي وتضييق الخناق على المعارضة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك