تقرير: إيران تستعد لإنشاء شبكة إنترنت داخلية على غرار كوريا الشمالية

تقرير: إيران تستعد لإنشاء شبكة إنترنت داخلية على غرار كوريا الشمالية

المصدر: مجدي عمر – إرم نيوز

يعاني الإيرانيون منذ سنوات طويلة من أزمة انقطاع خدمات الانترنت وحجب العديد من مواقع التواصل، فيما تصاعدت مشكلة انقطاع الإنترنت في الشهور الأخيرة، إلى حد إبداء مستخدمي الشبكة العنكبوتية في إيران مخاوفهم من فصل النظام بلادهم عن الشبكة العالمية، وإنشاء شبكة محلية في محاكاة لنموذج كوريا الشمالية.

وفي هذا الإطار، سلط  تقرير إخباري لموقع ”ايران واير“، الضوء على أزمة انقطاع الإنترنت في إيران بشكل متكرر خلال الأشهر الأخيرة، وما إذا كان يعمل النظام الإيراني على فصل بلاده من الشبكة العالمية في خطوة جديدة من التضييق وحبس حرية التعبير للمواطنين.

وأكد التقرير أن الإيرانيين ”يواجهون صعوبات عدة في استخدامهم للإنترنت؛ أبرزها حجب العديد من المواقع وخدمات الإنترنت لا سيما لمواقع التواصل الاجتماعي؛ ما يدفعهم للاستعانة ببرامج فك الحظر للتواصل والتفاعل على هذه المواقع“.

وأشار إلى أن الإيرانيين ”لاحظوا تباطؤ سرعة الإنترنت بشكل ملحوظ خلال تصفحهم المواقع في الفترة الأخيرة، فيما سجل شهر يونيو الماضي أكثر الشهور التي انقطعت فيها خدمة الإنترنت لفترات طويلة؛ ما انتهى باعتراض نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي على قطع الإنترنت“.

واستدعى الأمر حينها تدخل وزير الاتصالات الإيراني، آذري جهرمي، للتعليق على واقعة قطع الإنترنت في البلاد، حيث برر تكرار قطع الإنترنت بحدوث مشكلة في أسلاك ”الفايبر“ الناقلة للإنترنت من الخارج وتحديدًا في بلغاريا والتي توصل خدمات الإنترنت إلى داخل إيران؛ ما أدى إلى خلل في شبكة الإنترنت“.

عملية ممنهجة

وأشار تقرير ”إيران واير“ إلى تصريحات لوزير الاتصالات الإيراني، أعلن فيها عن إجراء بلاده أكثر من تجربة لقطع الإنترنت في إيران عن الشبكة العالمية بهدف اختبار الشبكة المحلية للاتصالات، فيما أعلن ”أن الشبكة المحلية مستقلة“.

واعتبر أن ”مجموع المشكلات التي تواجه الإيرانيين في الإنترنت ناجمة بالأساس عن توجهات سياسية وأمنية لم نشاهدها في أي دولة متقدمة وحرة حتى اليوم، وبالنظر إلى التجارب والتصريحات التي خرجت من مسؤولي الاتصالات يبدو أن إيران تعمل على إنشاء شبكة إنترنت داخلية في شيء شبيه بوضع الإنترنت في كوريا الشمالية“.

وكانت وكالة أنباء ”تسنيم“ المقربة من الحرس الثوري، ذكرت في يناير 2019، أن إيران ستجري ”مناورات لقطع الإنترنت“ بشكل متكرر بهدف خفض معدل الاعتماد على الشبكة العالمية للإنترنت.

ولفت التقرير إلى أن ”عملية قطع الإنترنت في إيران التي تصاعدت بشكل لافت أخيرًا تحدث في أغلب الأوقات في نهاية الأسبوع والعطلات؛ ما يؤكد أن مسألة قطع الإنترنت تتم بشكل ممنهج ومخطط له من السلطات“.

وتحظر السلطات في إيران منذ سنوات العديد من مواقع التواصل الاجتماعي وأهمها فيسبوك وتويتر إلا لعدد محدود من المسؤولين والنواب، فيما يلجأ المواطنون إلى المنصات التواصل من قبيل تلغرام وإنستغرام للتفاعل مع القضايا التي تهم الشارع الإيراني في ظل غياب وسائل الإعلام الحكومية عن تغطية قضايا المواطنين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com