على خطى فيسبوك.. ”غوغل“ يقنن الإعلانات السياسية

على خطى فيسبوك.. ”غوغل“ يقنن الإعلانات السياسية

المصدر: محمد عادل- إرم نيوز

أعلنت شركة ”غوغل“ العديد من الإجراءات الجديدة التي تقنن قبولها لأي إعلانات سياسية عبر منصتها الإعلانية، بحيث يكون من الصعب على أي شخص غير أمريكي ومقيم دائم داخل الولايات المتحدة، نشر إعلانات سياسية لديها.

ووفقًا للإجراءات الجديدة، فإن شركة  ”غوغل“ ستطلب من أي معلن، سواء كان فردًا أو مؤسسة أو حزبًا سياسيًا، أن يقوم بتقديم ما يثبت شخصيته وهويته، بحيث يتم التأكد من أن المعلومات الشخصية مطابقة لمستندات الهوية المقدمة.

يأتي ذلك بعد ما أعلنه موقع ”فيسبوك“ ومعظم شبكات التواصل الاجتماعي من إجراءات احترازية؛ للتصدي لأي محاولات للتدخل الأجنبي في الديمقراطية الأمريكية خلال الانتخابات المقبلة.

وسيطلب موقع ”فيسبوك“ أيضًا من المعلنين إثبات هوية الجهات الممولة لتلك الإعلانات، بحيث يكون هناك المزيد من الشفافية حول الإعلانات التي تظهر أمام المستخدمين.

ووضعت الحكومة الأمريكية مشروع قانون جديد ينص على ”ضرورة تقديم المعلنين لمستندات تكشف هوياتهم الحقيقية ومصادر تمويل إعلاناتهم، على مستوى جميع المنصات الإعلانية وشبكات التواصل الاجتماعي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com