"سامسونغ" تطور أول شاشة ألعاب فائقة الدقة 8K في العالم

"سامسونغ" تطور أول شاشة ألعاب فائقة الدقة 8K في العالم

تصنع سامسونغ بعضًا من أفضل شاشات الألعاب في العالم، وأثار كل من طرازي Odyssey Neo G9 و Odyssey OLE G8 إعجاب الجميع في جميع أنحاء العالم.

وكشفت تقارير تقنية حديثة أبرزها موقع "سام موبيل"، أن سامسونغ تخطط لإطلاق شاشة ألعاب أكبر وأعلى دقة تتميز بدقة 8K هي الأولى من نوعها عالميا.

وذكر الموقع أن الشركة كشفت خلال إحدى الفعاليات التقنية مؤخرًا أنها ستطلق قريبًا شاشة ألعاب Odyssey Neo G9 من الجيل التالي بدقة 8K، وهي مثالية لعرض أداء أحدث وحدة معالجة رسومات من AMD.

ويمكن للشاشة الجديدة الظهور لأول مرة قبل حدث CES 2023، والتي وفقًا لاسمها، ستكون شاشة Mini-LED ذات إضاءة خلفية مع لوحة عرض QLED، على غرار سابقتها من الطراز نفسه.

ولدعم الألعاب ذات معدل التحديث العالي بدقة 8K، ستحتوي الشاشة الجديدة على AMD FreeSync ومنفذ DisplayPort 2.1 بمواصفات UHBR 20، ويبدو أيضًا أنها تتميز بإضاءة RGB في الخلف.

وحاليًا، أعلى شاشة من سامسونغ هي Odyssey Neo G9 بدقة 5K (فائقة الاتساع)، وتبلغ تكلفتها 2200 دولار، لذلك، من المرجح أن تكون الشاشة فائقة الدقة 8K أكثر تكلفة، وتحتاج إلى جهاز كمبيوتر شخصي باهظ الثمن متصل بها للاستفادة منها بالكامل.

ويحتاج هذا الكمبيوتر إلى واحدة من أحدث معالجات AMD Ryzen 7000 أو Intel 13th Gen Core i7، ووحدة معالجة الرسومات AMD Radeon 7900 XTX، بحيث لا يكون هناك اختناق أثناء معالجة الرسومات بمعدلات إطارات عالية.

وسيستغرق الأمر بعض الوقت للمطورين لتحسين ألعابهم بدقة 8K، لذا، فإن الجيل التالي من Odyssey Neo G9، على الرغم من كونه إنجازًا تقنيًا، سيكون مناسبًا فقط لعدد قليل من المستهلكين الذين يمتلكون جيوبًا عميقة جدًا.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com