علماء كنديون يكشفون النقاب عن رسائل فضائية مشفرة تصل الأرض

علماء كنديون يكشفون النقاب عن رسائل فضائية مشفرة تصل الأرض

ذكرت دراسة كندية حديثة، أن رسائل تتوارد تباعًا إلى كوكب الأرض، مصدرها النجوم، تحمل مضمونًا غير مفهوم لديهم، مُرجحين أنها ربما تكون إشارات لأنشطة حضارات خارج كوكبنا، مُرسلة من قبل كائنات غير بشرية شديدة الذكاء.

ونشر فريق بحثي من جامعة “لافال” في مقاطعة كيبيك شرق كندا، خلاصة هذه الدراسة، التي تُعد سلسلة من دراسات لا تزال قيد البحث في مجلة المنشورات الفلكية التابعة للجمعية الفلكية بمنطقة المحيط الهادئ (ASP)، جاء فيها أن الإشارات المُرسلة مشجعة، وتم رصدها خلال مسح للسماء، وظهرت بين 234 نجمًا من أصل 2.5 مليون نجم.

وأضافت الدراسة -التي حملت عنوان “إشارات ربما من كائنات ذكية خارج الأرض”- أن “حركات النجوم المُرسلة للرسائل كانت عير عادية، وكأنها تُريد أن تُنبه عن وجودها، وظهرت في جزء صغير جدًا من النجوم ضمن نطاق طيفي ضيق بالقرب من طيف الشمس”.

وبحسب الدراسة، لا يُوجد أي تفسير واضح لما يجري، إذ يحتاج الفريق مزيدًا من العمل لتأكيد أو نفي الفرضيات، ووضع تفسيرات علمية واضحة ودقيقة.

يُذكر أن أبرز علماء الفيزياء النظرية في العالم ستيفن هوكينج، ومُؤسس موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك مارك زوكربيرج، أطلقا العام الحالي مبادرة بدعم من العالم، للبحث عن الحياة الغريبة وكشف غموض العالم الخفي.