ابتكار ذكاء اصطناعي من خلايا الفئران قادر على شم المتفجرات

ابتكار ذكاء اصطناعي من خلايا الفئران قادر على شم المتفجرات

المصدر: أبانوب سامي - إرم نيوز

ابتكر خبير تكنولوجي رقاقة كمبيوتر، تستند إلى خلايا الفئران العصبية يمكنها التعرف على رائحة المتفجرات.

وبحسب صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، يأمل الباحثون في زرع الجهاز بأدمغة الروبوتات في المستقبل ليتمكنوا من تدريبها على التعرف على الخطر، عن طريق شم الروائح لتحل محل أمن المطار التقليدي.

ويُعد جهاز ”كونيكو كوري“ الأول من نوعه في العالم، حيث إنه قادر على الشم، ما يعني أنه قادر على رصد المواد الكيميائية الخطيرة والمتفجرات أو حتى الأمراض مثل السرطان.

ويقول عالم الأعصاب النيجيري والخبير التكنولوجي أوشيورينيا أغابي، إن جهازه الفائق قادر على محاكاة قوة 204 خلايا عصبية من خلال دمج علم الأعصاب ببحوث الذكاء الاصطناعي.

وأوضح قائلاً: ”بدلًا من تقليد الخلايا العصبية، لماذا لا نأخذ الخلية البيولوجية ونستخدمها كما هي؟“.

وكشف أن إحدى التحديات الرئيسية التي واجهته في ابتكار الرقاقة، هي العثور على طريقة لإبقاء الخلايا العصبية على قيد الحياة، وهو سر لم يرغب السيد أغابي في التحدث عنه كثيراً خوفًا من المنافسة، قائلاً: ”تمكنا بالفعل من إبقاء الخلايا على قيد الحياة لمدة عامين في المختبر وشهرين في الجهاز“.

وأضاف: ”الهدف الآن هو دقة الجهاز والعثور على حلول لإطالة عمره، فنحن لا نحاول تصميم دماغ بشري بل نعتمد في تصميمنا على دماغ الفئران لأنها أبسط ويمكن حصد خلاياها العصبية دون مشاكل أخلاقية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com