كيف يمكن للموجات غير الصوتية أن تجعل حياتك أسهل؟

كيف يمكن للموجات غير الصوتية أن تجعل حياتك أسهل؟

المصدر: محمد عادل - إرم نيوز

تخيل عالمك دون أزرار أو أسلاك ولا تحتاج حتى إلى تحريك أصابعك لتلمس شاشة هاتفك، ويمكن التعامل مع جميع ما حولك من خلال مجموعة من الموجات التي لا صوت لها فلا تزعجك، ولكنك في نفس الوقت تستطيع من خلالها إنجاز كل ما تريد وتتعامل مع العالم بسهولة وسرعة.

العديد من الشركات حاليًا تحاول تطوير تقنيات وخدمات وأفكار جديدة تعتمد على الموجات فوق الصوتية  Ultrasonic Waves، فالبعض اعتمد عليها في التخلي عن الأزرار في الهواتف الذكية، والبعض الآخر سيجعلك تحضر الحفلات دون الحاجة لتذاكر ورقية، وآخرون سيجعلونك تتعامل مع هاتفك بمجرد حركات من يدك في الهواء دون لمسه.

الدخول للسينما دون تذاكر

شركة  Ticketmaster تتعاون حاليًا مع شركة Lsnr  لتطوير تقنية باستخدام الموجات فوق الصوتية كي يتم تسهيل عملية دخول المستخدمين إلى السينمات والفعاليات المختلفة دون الحاجة لتذاكر ورقية تقليدية، حيث سيكون كل ما عليهم الحجز عبر هواتفهم، وبمجرد وصولهم إلى مكان الفعالية سترسل مجموعة من المستشعرات موجات سيدركها هاتف المستخدم ويرد عليهم ببيانات الحجز، وعندها سترد المستشعرات بمكان المستخدم المحدد له الجلوس فيه.

شاشة هاتفك ستعرفك من بصمة إصبعك

بعد أن تسابق عمالقة سوق الهواتف الذكية طوال العام الماضي لتقديم مستشعرات بصمة الأصابع داخل زجاج الشاشة نفسها دون زر مخصص لها، تمكنت شركتا Vivo وكوالكوم من الخروج بالتقنية المنتظرة Vivo Under Display، والتي تعتمد على نشر موجات فوق صوتية على شاشة تقوم باختراق إصبع المستخدم، لتلتقط له صورة ثلاثية الأبعاد دقيقة الملامح، بحيث يمكن للهاتف تمييز هوية المستخدم، ويمكن تطبيق الميزة على الزجاج أو الألمونيوم أو الشاشات الـ OLED.

سيارة تغيّر نفسها لتلائمك

تعاونت شركة Jaguar الشهيرة في صناعة السيارات في سياراتها لاند روفر مع شركة Lsnr  كي تتمكن من تقديم تجربة شخصية تتغير مع كل شخص يركب سيارتها، حيث أنه بمجرد أن يركب، تقوم السيارة بإرسال إشارات إلى هاتف قائد السيارة، والذي يقوم بدوره بالرد على تلك الإشارات فوق الصوتية بأخرى تحمل هوية المستخدم، فتتعرف السيارة على قائدها وتقوم بتهيئة تفضيلاته من حيث درجة حرارة السيارة ووضع كرسي القيادة والموسيقى المفضلة لديه.

التحكم في الهاتف دون لمس 

عرضت شركة Elliptic Labs هذا العام في معرض إلكترونيات المستهلكين CES 2017 تقنية جديدة تعتمد على الموجات فوق الصوتية والتي يطلقها هاتفك عبر سماعات الهاتف الخارجية، وبمجرد أن تصطدم بيد المستخدم ومن ثم ترتد عائدة مرة أخرى يلتقطها ميكروفون الهاتف، وعندها يستطيع الهاتف تحديد مكان وحركة يد المستخدم، وبالتالي يمكن استخدام تلك الحركة في خفض ورفع صوت الموسيقى وتصفح المقاطع المختلفة، كما أنه عندما يستقبل المستخدم مكالمة هاتفية ويقترب من الإمساك من هاتفه يتم غلق صوت الرنين تلقائيًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com