5 أشياء تقنية من الذكريات عادت للحياة من جديد

5 أشياء تقنية من الذكريات عادت للحياة من جديد

المصدر: محمد عادل- إرم نيوز

شهد السوق التقني منذ العام المنصرم، حالة عامة من الرجوع إلى الماضي، وكأن العالم دخل آلة الزمن، فأغلب الشركات التقنية بدأت تتجه نحو إحياء إنجازات قديمة حققت نجاحًا كبيرًا في الماضي، وتقديمها بشكل أكثر عصرية، والمثير أن ذلك لاقى استحسانا وقبولا كبيرين من جانب المستخدمين.

البوكيمون

مسلسل كرتوني شهير ارتبط به جيل التسعينيات وحقق شعبية كبيرة في ذلك الوقت، وعندما فكرت شركة نينتندو الدخول إلى عالم ألعاب الموبايل تعاونت مع شركة Niantic، لتقدم لعبة Pokemon Go، والتي تعتمد على تقنية الواقع المعزز AR، إذ يقوم المستخدم بالتعامل عبر هاتفه لاصطياد كائنات البوكيمون من خلال كرات البوكيمون الشهيرة بتصويب كاميرا هاتفه في العالم من حوله بحثًا عنها.

وقد حققت اللعبة نجاحًا باهرًا في فترة قصيرة، فخلال أقل من شهر ارتفعت قيمة نينتندو بمعدل 3 مليارات دولار لتصل إلى 7 مليارات دولار، في الوقت الذي اكتسبت فيه شعبية كبيرة بين مستخدمي الهواتف الذكية، لتكون اللعبة الأسرع انتشارًا في التاريخ.

نوكيا 3310

بعد 17 عامًا من نزوله للأسواق أول مرة، كشفت شركة HMD الفنلندية عن نسخة مطورة جديدة من هاتف Nokia 3310، حيث أضافت إليه كاميرا خلفية وأصبح أخف وزنًا ولكنه مازال يحتفظ بلعبة Snake الشهيرة ولكن ملونة هذه المرة.

ألعاب سيجا

أطلقت شركة Sega مؤخرًا تطبيقًا جديدًا يقدم مجموعة متنوعة من ألعابها القديمة للهواتف الذكية، محاولة دخول سوق الهواتف الذكية لتقتطع من أرباحه السريعة لنفسها.

تاماجوتشي

لعبة انتشرت فترة التسعينيات كذلك، وكانت تعتمد فكرتها على جهاز صغير مزود بشاشة وتحمل حيوانًا إلكترونيًا يكون على اللاعب رعايته وإطعامه والترفيه عنه، وقد تم إعادة إطلاق اللعبة من جديد.

سوبر ماريو

دخلت نينتندو للمرة الثانية على التوالي عالم الموبايل مع لعبتها المميزة Super Mario والتي تعتبر إحدى أشهر ألعاب الفيديو، ولتثبت الشركة للمرة الثانية أن إحياء الألعاب القديمة وسيلة ناجحة للربح السريع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com