كيف صنع العلماء من لعبة تقليدية أداة فعالة للتشخيص الطبي؟

كيف صنع العلماء من لعبة تقليدية أداة فعالة للتشخيص الطبي؟

المصدر: رموز النخال - إرم نيوز

في كثير من الأحيان تؤدي معدات المختبرات الطبية الفائقة مهام تشخيصية معقدة مثل فصل الدم إلى أجزاء بسرعة وسهولة، ولكن هذه الآلات في كثير من الأحيان يصعب توفرها في البلدان الفقيرة أو العيادات النائية لعدم توفر ميزانية وقدرات بشرية للتعامل معها فضلاً عن حاجتها لكمية هائلة من الطاقة.

لحل هذه المشكلة ابتكر باحثون من جامعة ستانفورد في ولاية كاليفورنيا الأمريكية جهازا بسيطاً جداً استناداً إلى تحويل لعبة الأطفال الدوامة البلورية التي ظهرت منذ آلاف السنين إلى أداة فعالة للتشخيص، وتعمل بالطاقة البشرية فقط، ويمكن استخدامها بسهولة من قبل أي شخص في أي مكان في العالم.

المهندس البيولوجي مانو براكاش أحد القائمين على الابتكار شرح أن الجهاز عبارة عن قرص صغير مع اثنين من الثقوب يشبه زراً كهربائياً كبيرا، ويتم تمرير سلسلة حلقة من خلال الثقوب ثم توضع مقابض في نهاية كل حلقة، وتخزن الطاقة، وعند سحب المقابض تطلق الطاقة ليدور القرص بسرعة.

وبين أن قرص الدوامة لا يتعدى حجمه 5 ملم (0.2 بوصة) ومع ذلك، يمكن أن تدور بمعدلات تصل إلى 125،000 مرة في الدقيقة الواحدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com