الذكاء الاصطناعي يوظَّف للتزييف العميق للصور
الذكاء الاصطناعي يوظَّف للتزييف العميق للصور متداول

كيف تحمي صورك من تزييف قراصنة الذكاء الاصطناعي؟

باتت فبركة الصور والفيديوهات بواسطة مزايا الذكاء الاصطناعي، أسهل مما كانت عليه من قبل، وأصبح اكتشاف التزييف بالتطبيقات غير المدفوعة، أمرًا صعبًا؛ ما جعل بعضهم يبحث عن طرق لتجنب استغلاله، وحماية صوره وفيديوهاته.

وأفصح خالد يسري، استشاري أدوات الذكاء الاصطناعي، لـ «إرم نيوز» عن كيفية الحفاظ على الصور والفيديوهات الشخصية بحرص الشخص على عدم تداول الصور الشخصية عبر منصات «السوشيال ميديا»، ذلك أنه لا توجد برامج محددة لحماية الصور من تزييف الذكاء الاصطناعي، حتى الآن، لكن توجد تطبيقات للتشفير لمنع تداول الصور، وتزييفها عبر الذكاء الاصطناعي.

وقال يسري: لا تجعل الصور الشخصية سهلة التداول، ومتاحة في أي وقت، لأن ذلك يعرّضها للتزييف، وهناك تطبيقات لحماية الأجهزة الإلكترونية، مثل المحمول والتابلت، وغيرهما، من الاختراق، إلا أنها تستخدم في حالات معينة وليست متاحة للجميع، ويطلق عليها "فوتو جارد".

ويستخدم برنامج «Photo Guard» لفريق Massachusetts Institute of Technology «MIT» تقنية لا تسمح بتعديل الصور، ويطلق عليها ".هجوم التشفير".

ويضيف برنامج "فوتو جارد" إشارات غير مرئية أو محسوسة إلى الصورة، بحيث تفسرها تطبيقات الذكاء الاصطناعي على أنها شيء آخر، حتى لا تستغل بشكل خاطئ من قبل قراصنة الصور والفيديوهات.

ويمكن لهذه الإشارات المتواجدة على الصورة، أن تجعل الذكاء الاصطناعي يضع صورة لشخص معين على أنها كتلة من اللون الرمادي، ونتيجة لذلك فإن أي محاولة لتعديل الصورة لهذا الشخص إلى صور أخرى ستبدو غير مقنعة.

أخبار ذات صلة
توظيف الذكاء الاصطناعي يُثير مخاوف وتساؤلات أخلاقية

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com