iOS 18
iOS 18mac4ever.com

iOS 18 يجعل من آيفون مركزًا للذكاء الاصطناعي

من المرجح أن تقدم شركة أبل تحديثًا لخريطة طريق الذكاء الاصطناعي التي طال انتظارها في مؤتمرها السنوي للمطورين العالميين القادم في الفترة من الـ10 إلى الـ14 من يونيو/حزيران.

سيكون مؤتمر المطورين 2024 WWDC لشركة أبل هو الحدث الأكثر أهمية منذ عقد من الزمن، فبعد أسابيع قليلة، سيعتلي تيم كوك، الرئيس التنفيذي لشركة أبل المسرح لمشاركة إستراتيجية الشركة في مجال الذكاء الاصطناعي.

ويأتي ذلك بعد أن استضافت الأسماء الكبيرة، بما في ذلك OpenAI ومايكروسوفت وغوغل، أحداثًا في الأسابيع القليلة الماضية حيث تصدر الذكاء الاصطناعي الإعلانات الرئيسة، فقد حان الوقت لشركة أبل لإصدار إعلانات هامة في مجال الذكاء الاصطناعي، ومشاركة التقدم الذي أحرزته لمواكبة منافسيها في شركات التكنولوجيا الكبرى.

تغييرات ملحوظة قادمة

يعتقد الكثيرون أن نظام التشغيل iOS 18 يمكنه تعزيز جهاز آيفون من خلال تقديم ميزات وتصميمات جديدة رئيسة، وفيما يلي التغييرات الملحوظة القادمة إلى iOS 18.

نسخ المذكرة الصوتية

تعمل شركة أبل على جلب ميزة النسخ المدعومة بالذكاء الاصطناعي إلى المذكرات الصوتية. ويسمح هذا للتطبيق بتحويل الصوت تلقائيًّا إلى نص، ما يجعله مفيدًا للطلاب والصحفيين على حدٍ سواء.

مؤتمر المطورين 2024 WWDC
مؤتمر المطورين 2024 WWDClaptopmag.com

سيري أكثر ذكاءً

رغم أن سيري موجودة منذ iOS 5 في عام 2011، فإن المساعد الصوتي لم يتحسن بشكل ملحوظ على مر السنين.

ومع ذلك، قد يتغير هذا مع نظام التشغيل iOS 18، الذي سيقدم سيري أكثر ذكاءً باستخدام تقنية الذكاء الاصطناعي التوليدية.

ومن المتوقع أن تتمتع سيري بتفاعلات طبيعية استنادًا إلى نماذج اللغات الكبيرة الخاصة بشركة أبل، ما يسمح للمساعد الصوتي بالاستجابة للأوامر الصوتية البسيطة وللمهام الأكثر تعقيدًا. وإذا حدث ذلك، فسينتقل سيري أخيرًا إلى مساعد صوتي أكثر ذكاءً وفائدة في الحياة اليومية.

أخبار ذات صلة
بحاجة إلى زراعة دماغ.. هل أصبح "سيري" قديما؟

الرموز التعبيرية المخصصة

ربما تكون الميزة البارزة لنظام iOS 18 هي طريقة جديدة لإنشاء الرموز التعبيرية باستخدام الذكاء الاصطناعي.

وعلى ما يبدو، فإن التحديث القادم لنظام التشغيل iOS 18 قد يقدم للمستخدمين ما يسمى "الرموز التعبيرية المخصصة".

ببساطة، تعمل الميزة بناءً على ما يرسله المستخدمون من رسائل نصية. وهذا يعني أن الذكاء الاصطناعي سيقوم بالعمل الشاق في الخلفية. فمن خلال إرسال رسالة نصية فقط، يمكنك الحصول على رمز تعبيري جديد لأي رد فعل.

تحسينات الذكاء الاصطناعي العامة

بصرف النظر عن تطبيق سيري الأكثر ذكاءً وتطبيق Voice Memos الذي يكتسب ميزة النسخ المستندة إلى الذكاء الاصطناعي، فمن المتوقع أن تضيف أبل لمسة الذكاء الاصطناعي إلى كل تطبيق أساسي تقدمه على آيفون، بما في ذلك سفاري والصور والملاحظات.

على سبيل المثال، يقال إن تطبيق Notes  سيكتسب القدرة على تسجيل الصوت وتحويله إلى نص، بالإضافة إلى إنشاء ملخصات مدعومة بالذكاء الاصطناعي. في الوقت نفسه، تعمل أبل أيضًا على الملخصات الذكية للإشعارات وصفحات الويب والمقالات الإخبارية والمستندات.

iOS 18
iOS 18beebom.com

إعادة تصميم الشاشة الرئيسة

ظلت الشاشة الرئيسة على آيفون كما هي إلى حد كبير لفترة طويلة. ورغم أن أبل جعلتها أكثر قابلية للتخصيص، فمن المتوقع أن يجلب iOS 18 التطور التالي لشاشة iOS الرئيسة.

ومن المفترض أن يسمح iOS 18 للمستخدمين وضع الرموز بحرية على الشاشة، بدلاً من الاقتصار على الشبكة الثابتة الحالية والمحاذاة.

كما سيسمح نظام iOS 18  للمستخدمين بتغيير لون أيقونات التطبيقات. على سبيل المثال، يمكنهم جعل جميع تطبيقات الشبكات الاجتماعية الخاصة بكم، باللون الأزرق وجميع تطبيقاتكم المالية باللون الأخضر.

الذكاء الاصطناعي على الجهاز

سيتم تشغيل العديد من التطبيقات والميزات القادمة إلى iOS 18 بواسطة الذكاء الاصطناعي. ولهذا السبب، يأتي نهج الذكاء الاصطناعي الموجود على الجهاز والذي تراهن عليه شركة أبل مع فوائد معينة، مثل: خصوصية أفضل، وأوقات استجابة أسرع، إذ لا يلزم نقل البيانات إلى السحابة.

ومع ذلك، قد يجعل هذا النهج أيضًا أدوات الذكاء الاصطناعي من أبل أقل ملاءمة لمهام، مثل: تشغيل برنامج الدردشة الآلي أو الميزات التي تتطلب معالجة مكثفة للذكاء الاصطناعي. في هذه الحالة، قد تتعاون شركة أبل مع OpenAI  أو غوغل وتستخدم خبراتهم لجلب تقنية الذكاء الاصطناعي المتقدمة إلى آيفون وأجهزة أبل الأخرى.

شعار آيفون
شعار آيفونbehance.net

معاينة تجريبية

على عكس مايكروسوفت وغوغل اللتين تطلقان باستمرار ميزات الذكاء الاصطناعي الجديدة بسرعة فائقة، قد تتبنى شركة أبل نهجًا حذرًا بشأن الطريقة التي تريد بها إطلاق ميزات مدعومة بالذكاء الاصطناعي لمستخدمي آيفون. خاصة بعد الطرح الأخير لأدوات بحث الذكاء الاصطناعي من غوغل والتي تميل إلى إنتاج أخطاء وافتراءات.

لذلك، ربما تفكر شركة أبل في التعامل مع الأمر ببطء واستخدام التصنيفات التجريبية بحكمة. وهذا يعني أن ميزات الذكاء الاصطناعي التي تخطط شركة أبل لطرحها في مؤتمر WWDC الشهر المقبل ستأتي كمعاينة تجريبية. وهذه علامة أخرى على أنه لا يمكن الوثوق بالذكاء الاصطناعي بشكل أعمى.

لن تدعم جميع الأجهزة

ربما يكون السؤال الأكبر هو ما إذا كانت شركة أبل ستجلب ميزات الذكاء الاصطناعي الجديدة إلى كل هاتف آيفون، حتى لو كان قديمًا مثل آيفون 11.  حسنًا، لن يحدث هذا. على ما يبدو، قد يكون الذكاء الاصطناعي الموجود على الجهاز متاحًا فقط لأجهزة أبل الأحدث، مثل أحدث جيل أو جيلين من آيفون وآيباد وماك.

لكن ماذا عن أولئك الذين ما زالوا يستخدمون آيفون 12 أو 13؟ في الوقت الحالي، على الأقل، من الآمن افتراض أن هذه الأجهزة لن تحصل على أحدث ميزات الذكاء الاصطناعي. ومع ذلك، قد تحاول شركة أبل جلب ميزات الذكاء الاصطناعي المميزة إلى الأجهزة القديمة باستخدام السحابة.

أخبار ذات صلة
لمستخدمي آيفون.. توصية بإيقاف تشغيل الجهاز بشكل مستمر

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com