علوم وتقنية

‪   ماسك يهتم بمشكلة ثاني أكسيد الكربون داخل سيارات تيسلا‬
تاريخ النشر: 10 يونيو 2022 7:29 GMT
تاريخ التحديث: 10 يونيو 2022 10:30 GMT

‪ ماسك يهتم بمشكلة ثاني أكسيد الكربون داخل سيارات تيسلا‬

أثارت تغريدة نشرها أحد مستخدمي سيارات تيسلا على "تويتر" قلق واهتمام الملياردير إيلون ماسك، الرئيس التنفيذي لتيسلا. وقال جيريمي كريسلر في منشوره، إنه يُصاب بصداع

+A -A
المصدر: محمد بدوي -إرم نيوز

أثارت تغريدة نشرها أحد مستخدمي سيارات تيسلا على ”تويتر“ قلق واهتمام الملياردير إيلون ماسك، الرئيس التنفيذي لتيسلا.

وقال جيريمي كريسلر في منشوره، إنه يُصاب بصداع زائد عندما يشغل ميزة Recirculation لإعادة تدوير الهواء داخل السيارة، نتيجة زيادة نسبة ثاني أكسيد الكربون في الهواء بداخلها.

وأوضح كريسلر، أنه اعتاد الإصابة بالصداع مع تشغيل الميزة في المسافات الطويلة، بينما مع غلقها لا يشعر بأي صداع.

ورد إيلون ماسك على التغريدة قائلا إنه يعد بإعادة النظر في ميزة إعادة تدوير الهواء داخل السيارة، مع عمل التعديلات اللازمة في حال استلزم الأمر.

وأشار رجل الأعمال الأمريكي بأنه شخصيا ينصح بعدم استخدام الميزة، خاصة أن حيز الاستفادة من تلك الميزة داخل السيارة ضئيل.

وتعد تلك الحلقة الأخيرة من المشاكل التي يواجهها عملاق السيارات الكهربائية خلال الفترة الماضية.

ومؤخرا أثار ماسك غضب الموظفين في تيسلا مع تسريب رسالة بريد إلكتروني قام بإرسالها إلى المديرين بالشركة، يطالبهم بضرورة إقالة 10% من إجمالي الموظفين من أصحاب الرواتب الشهرية الثابتة، مع ضرورة التركيز على زيادة عدد الموظفين العاملين بنظام الأجر بالساعة.

ومع ارتفاع حدة الغضب، خرج رجل الأعمال ليؤكد على أن الشركة تستهدف زيادة عدد موظفيها خلال الأشهر المقبلة، مع توجيه تركيزها بشكل رئيس على زيادة أعداد الموظفين من ذوي الأجر بالساعة.

كما طالب ماسك مديري تيسلا بضرورة إيقاف عمليات ضم موظفين جدد خلال الفترة المقبلة؛ لأن لديه ”شعورا سيئا للغاية“ حول الأوضاع الاقتصادية للفترة المقبلة.

ولم يتملك الغضب موظفي تيسلا فقط، بل كان للمستثمرين نصيب من تبخر شعورهم بالرضا حول أداء الشركة والتي حققت قيمة أسهمها العام الماضي أرقاما قياسية.

ومع بداية تلويح إيلون ماسك برغبته في شراء شبكة تويتر الاجتماعية، بدأ القلق يساور المستثمرين حول مدى تركيز ماسك مع تيسلا والقرارات التي تتخذ بشأن مسار أعمالها.

وبحسب تقرير نشرته وول ستريت جورنال نهاية الشهر الماضي، فإن جاري بلاك، الشريك الإداري لشركة Future Fund الاستثمارية والتي تمتلك أسهما في تيسلا بقيمة 50 مليون دولار، أبدى تأييده لضرورة صرف ماسك نظره عن صفقة تويتر بشكل كامل.

وارتفعت حدة القلق من جانب المستثمرين مع استعداد إيلون ماسك الحصول على قرض بضمان حصته من أسهم تيسلا، مما جعل حملة الأسهم يشكون من ترتيب أولويات الملياردير ذي الأصول الجنوب أفريقية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك