علوم وتقنية

ثالث أطول فرق رواد الفضاء بقاء في المحطة الدولية يعود إلى الأرض
تاريخ النشر: 05 مايو 2022 6:33 GMT
تاريخ التحديث: 05 مايو 2022 8:20 GMT

ثالث أطول فرق رواد الفضاء بقاء في المحطة الدولية يعود إلى الأرض

غادر ثالث أطول فرق رواد الفضاء بقاءً في محطة الفضاء الدولية، المحطة، في وقت مبكر اليوم الخميس ليبدأ رحلة العودة إلى الأرض منهيا بعثة علمية استمرت ستة أشهر.

+A -A
المصدر: فريق التحرير

غادر ثالث أطول فرق رواد الفضاء بقاءً في محطة الفضاء الدولية، المحطة، في وقت مبكر اليوم الخميس ليبدأ رحلة العودة إلى الأرض منهيا بعثة علمية استمرت ستة أشهر.

وأرسلت شركة ”سبيس إكس“ للصناعات الصاروخية والفضائية، المملوكة للملياردير الأمريكي إيلون ماسك، هذا الفريق إلى محطة الفضاء الدولية لصالح إدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا).

وغادرت الكبسولة ”كرو دراجون“ التابعة لشركة ”سبيس إكس“، وعلى متنها ثلاثة رواد أمريكيين يعملون في ”ناسا“ ورائد فضاء ألماني من وكالة الفضاء الأوروبية من محطة الفضاء الدولية في حنو الساعة الـ0500 بتوقيت غرينتش لبدء رحلة العودة إلى الأرض.

ومن المتوقع أن تستمر هذه الرحلة أقل من 24 ساعة.

وأطلقت شركة ”سبيس إكس“ أربعة رواد فضاء آخرين في رحلة إلى محطة الفضاء الدولية لصالح وكالة ”ناسا“ يوم الأربعاء، من بينهم طبيب تحول إلى رائد فضاء وعالم جيولوجيا متخصص في الانهيارات الأرضية على كوكب المريخ.

وانطلقت مركبة الإطلاق، المكونة من صاروخ ”فالكون 9“ يتألف من مرحلتين تعلوها كبسولة ”كرو دراجون“ يطلق عليها اسم ”فريدم“، بطاقمها المكون من أربعة أفراد في الساعة الـ 0752 بتوقيت غرينتش من مركز كنيدي للفضاء التابع لناسا في ”كيب كنافيرال“ في فلوريدا.

وقال معلقو البث الخاص بوكالة ”ناسا“ عبر الإنترنت إن وصول كبسولة ”كرو دراجون“ يوم الأربعاء إلى المحطة بعد أقل من 16 ساعة من إطلاقها من مركز كينيدي للفضاء يمثل واحدة من أسرع الرحلات التي أطلقتها شركة ”سبيس إكس“ إلى محطة الفضاء الدولية من الإقلاع إلى الالتحام.

وبعد الالتحام الذي تم قبل موعده المحدد، أمضى أفراد الطاقم ساعتين في إجراء فحوص اعتيادية للتسريب ومعادلة ضغط الغرفة الموجودة بين الكبسولة ومحطة الفضاء الدولية قبل فتح أبواب الدخول.

وهذه هي المهمة الرابعة التي تطلقها ”ناسا“ إلى محطة الفضاء الدولية على متن إحدى مركبات ”سبيس إكس“ منذ أن بدأ مشروع الصواريخ الخاص الذي أسسه ماسك، وهو أيضا مالك شركة ”تسلا“، في التحليق برواد فضاء وكالة الفضاء الأمريكية في عام 2020.

وفي المجمل، أطلقت ”سبيس إكس“ ست رحلات فضائية بشرية خلال العامين الماضيين.

ويشمل ذلك رحلة فريق من أربعة أفراد نظمتها شركة ”أكسيوم سبيس“ التي تتخذ من هيوستون مقرا، والتي هبطت في المحيط الأطلسي قبالة ساحل فلوريدا يوم الاثنين بعد إقامة لمدة أسبوعين على متن محطة الفضاء الدولية، لتنتهي بذلك أول مهمة رواد فضاء خاصة بالكامل إلى المختبر المداري.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك