علوم وتقنية

ابتكار "ثوري" في مجال اكتشاف الأورام واستئصالها
تاريخ النشر: 28 مارس 2022 20:09 GMT
تاريخ التحديث: 28 مارس 2022 23:15 GMT

ابتكار "ثوري" في مجال اكتشاف الأورام واستئصالها

ابتكر باحثون في الولايات المتحدة مجهرا ثوريا يمكنه رصد الإشارات الصغيرة للأنسجة والخلايا الحية في جسم الإنسان. ويمكن للمجهر أيضا مسح مناطق كبيرة ومختلفة من

+A -A
المصدر: رموز النخال – إرم نيوز

ابتكر باحثون في الولايات المتحدة مجهرا ثوريا يمكنه رصد الإشارات الصغيرة للأنسجة والخلايا الحية في جسم الإنسان.

ويمكن للمجهر أيضا مسح مناطق كبيرة ومختلفة من الأنسجة في الوقت الحقيقي، وذلك بطريقة تحاكي استخدام مصباح ضوئي لاستكشاف غرفة مظلمة.

وقال الموقع الإلكتروني لكلية الهندسة في جامعة كولومبيا، الإثنين، إن ”المجهر الجديد (MediSCAPE) الذي طوره باحثون من قسم الهندسة الحيوية وقسم الأشعة يمكن أن يجعل اختبار الخزعات الطبية لتحديد الأورام، أي أخذ عينة من أنسجة الجسم لفحصها في المختبر، تقنية من الماضي“.

وأشار إلى أنه ”يمكن استخدامه في عمليات الجراحة الروبوتية، والجراحة بالمنظار، لرؤية الأنسجة في الوقت الفعلي“.

وعلى الرغم من توفر بعض المجاهر للإرشاد الجراحي، إلا أنها تعطي الأطباء صورة لمنطقة صغيرة ثنائية الأبعاد للأنسجة.

كما تتطلب حقن صبغة ”الفلورسنت“ في المريض، وقد يستغرق ذلك فترة من الوقت.

ويمكن أن ”يحد من استخدامها لبعض المرضى، بينما عند استخدام مجهر (MediSCAPE) تضاف بقع صغيرة من الأصباغ لرؤية الأنسجة“، وفق المصدر ذاته.

2022-03-2-81

وأفاد الباحثون بأن ”المجهر الجديد يلتقط صورا ثلاثية الأبعاد بسرعة فائقة في الوقت الحقيقي لهياكل الأنسجة داخل الجسم الحي، التي يمكن أن توجه الجراحين للتنقل بين الأورام وحدودها دون الحاجة إلى إزالة الأنسجة وفحصها في المختبر، وانتظار نتائج مسار المرض“.

وذكروا أن ”المجهر يحول الصور إلى بيانات وتمثيلات ثلاثية الأبعاد كبيرة للأنسجة، التي يمكن أن يفحصها أخصائي علم الأمراض كما لو كانت صندوقاً كاملاً من شرائح الأنسجة“.

2022-03-3-73

من ناحيتها، قالت إليزابيث هيلمان، المؤلفة رئيسة الدراسة، إن ”معالجة عينات الخزعة لم تتغير منذ 100 عام، حيث يتم أخذها من المريض وتقطيعها إلى شرائح وتلطيخها بالأصباغ وفحصها في المختبر بواسطة أخصائي علم الأمراض، وقد تستغرق هذه العملية أياما للحصول على النتائج“.

وأضافت هيلمان أن ”MediSCAPE يقدم للأطباء ملاحظات في الوقت الحقيقي حول نوع الأنسجة التي يفحصها دون انتظار طويل، مما يسمح لهم باكتشاف الأورام بوضوح واستئصالها بدون ترك أجزاء منها، التي قد تكون غير ظاهرة خلال اختبار الخزعات“.

2022-03-1-245

كما يسمح المجهر بالتعرف على أنسجة الأعصاب الحساسة، مثل المخ والحبل الشوكي والأعصاب والعين ومناطق الوجه، وذلك بدون قطعها وفحصها بالمختبر، مما قد يلحق الضرر في جسم المريض، بحسب المتحدثة ذاتها.

وقدم الفريق البحثي العرض التوضيحي الأول لمجهر (MediSCAPE) في صور وفيديو تعرض مجموعة من أنسجة إنسان حي من داخل الفم.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك