علوم وتقنية

تقنية ثورية ترى الأشياء المخفية من مسافة أكثر من 1 كم (فيديو)
تاريخ النشر: 18 مارس 2021 11:04 GMT
تاريخ التحديث: 18 مارس 2021 21:09 GMT

تقنية ثورية ترى الأشياء المخفية من مسافة أكثر من 1 كم (فيديو)

ابتكر باحثون صينيون تقنية ثورية، ترى الأجسام المخفية من مسافة تصل إلى 1.43 كلم. وقال الباحثون من معهد البحوث بجامعة العلوم والتكنولوجيا "USTC" في مدينة شنغهاي

+A -A
المصدر: رموز النخال - إرم نيوز

ابتكر باحثون صينيون تقنية ثورية، ترى الأجسام المخفية من مسافة تصل إلى 1.43 كلم.

وقال الباحثون من معهد البحوث بجامعة العلوم والتكنولوجيا ”USTC“ في مدينة شنغهاي الصينية: إن ”التقنية يمكن استخدامها في كل شيء من وسائل البحث للشرطة، إلى أسباب دفاعية“.

وأضافوا: ”تتمثل بآلية تصوير تُسمى ”عدم وجود خط البصر NLOS“، والتي تشير إلى مسار انتشار ترددات ضوئية يتم حجبها جزئيًا أو كليًا بواسطة عوائق“، بحسب موقع WION الإخباري.

وأنشأ الفريق في تقنيته، جهازًا باعثًا لليزر، وأخفوا تمثالًا بحجم جسم الإنسان، خلف شاشة مسطحة داخل سطح يبعد 1.43 كم، عن الجهاز.

ثم أرسلوا على الحائط داخل السطح، ضوء ليزر نبضي ”pulse laser“ ”لا يرسل أشعته بشكل مستمر، وإنما نبضات منفصلة“، حيث عمل على تشتيت الضوء في اتجاهات مختلفة.

وانعكست بعض جزيئات الضوء ”فوتونات“ داخل التمثال، بينما انتقلت جزيئات الضوء الأخرى إلى جهاز استشعار، بجانب جهاز باعث الليزر.

ثم انعكست جزئيات الضوء التي ضربت التمثال المخفي مرة أخرى على الحائط، وعادت مرة ثالثة لتصل إلى جهاز الاستشعار.

وأجرى الباحثون عملية حساب المسافة بين التمثال وجهاز باعث ليزر، وأعادوا إنشاء صورة ثلاثية الأبعاد باستخدام خوارزمية حاسوبية.

وأظهرت النتائج، أن النطاق بين التمثال وباعث الليزر، أطول بثلاث مرات -تقريبًا- من تجارب سابقة، توصّل إليها باحثون آخرون.

وأشار الفريق البحثي، إلى أن هذه النتائج ستفتح طرقًا جديدة، لتطوير تقنيات التصوير NLOS وتطبيقها ظروف العالم الحقيقي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك