علوم وتقنية

بريطانيا تسعى لتطوير طائرة يمكنها التحول إلى مقاتلة بتبديل المحركات والأجنحة
تاريخ النشر: 18 فبراير 2021 10:49 GMT
تاريخ التحديث: 18 فبراير 2021 12:15 GMT

بريطانيا تسعى لتطوير طائرة يمكنها التحول إلى مقاتلة بتبديل المحركات والأجنحة

حصلت شركة بريطانية على دعم سلاح الجو الملكي البريطاني لتطوير طائرة جديدة يمكنها التحول من طائرة تدريب عادية إلى مقاتلة عن طريق تبديل المحركات والأجنحة. وتلقت

+A -A
المصدر: إيناس السيد _ إرم نيوز

حصلت شركة بريطانية على دعم سلاح الجو الملكي البريطاني لتطوير طائرة جديدة يمكنها التحول من طائرة تدريب عادية إلى مقاتلة عن طريق تبديل المحركات والأجنحة.

وتلقت شركة ”Aeralis“ مبلغ 200 ألف جنيه إسترليني من سلاح الجو الملكي البريطاني لتطوير طائرتها ذات المقعدين والتي ستكون واحدة من ثلاثة أنواع مختلفة تشمل طائرة عادية ومتقدمة ومقاتلة شرسة.

وتمتلك الطائرات الثلاث جسم الطائرة ذاته، ولكن بمحركات وأجنحة مختلفة؛ ما يسمح لسلاح الجو الملكي بالعمل مع عدد أقل من الطائرات في أسطوله.

2021-02-39400420-0-image-a-5_1613570085300

وأشارت الشركة إلى أن التغيير بين الإصدارات المختلفة سيتم من خلال دورة صيانة عادية تستغرق من 24 إلى 48 ساعة وسيكون الإصدار الأول جاهزا في غضون ثلاث سنوات تقريبا.

ويقول تريستان كروفورد، الرئيس التنفيذي للشركة، إن كل مكون يستخدم في صنع الطائرة الجديدة سيأتي من الشركات البريطانية، مضيفا: ”يمكننا وضع أجنحة مختلفة ومحركات مختلفة بحيث تكون طائرة تدريب عادية تطير ببطء أكثر وبسهولة ويسر“.

2021-02-39400390-0-image-a-4_1613570080006

ومن المقرر أن تكون الطائرات الثلاث بداية لتصميمات ثورية مستقبلية، تشمل طائرة ”ناقلة وقود“ والتي يمكن استخدامها في الأساس كمحطة بنزين طائرة لإعادة تزويد أسراب الطائرات الصغيرة دون طيار بالوقود.

كما يمكن -أيضا- إنشاء نسخة بأجنحة أطول بكثير يمكن استخدامها في مهام المراقبة أو نسخة تستخدم كطائرة هجومية دون طيار.

ومع ذلك، لم يتم الكشف عن تفاصيل محددة حول تشغيل أو قوة الطائرة أو أي من مكوناتها لأنها لا تزال في مرحلة التصميم الأولى.

وليس من الواضح كم من الوقت سيستغرق الطاقم للتبديل بين الإصدارات المختلفة أو ما هي تكلفة القيام بذلك.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك