ابتكار روبوت من الذهب لرصد الأمراض

ابتكار روبوت من الذهب لرصد الأمراض

المصدر: ساندي حكيم - إرم نيوز

 يعد مرض السل من بين الأسباب العشرة الأولى للوفاة في العالم، وذلك وفقًا لمنظمة الصحة العالمية، حيث كشفت أن هذا المرض تسبب في أكثر من 40% من وفيات الأشخاص المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية.

دفع ذلك مجموعة علماء، من جامعة ”بروك“ في كندا، إلى ابتكار روبوت مجهري من الذهب يمكن أن يساعد في رصد السل المقاوم للأدوية بكفاءة عالية.

وبحسب مجلة ”نيوزويك“ الأمريكية، أوضح البروفيسور فينج لي، وهو قائد الفريق المسؤول عن الابتكار، أنه غالبًا ما تحدث مقاومة الأدوية؛ لأن المرضى لا يستكملون خطة العلاج الكاملة قبل أن تُقتل البكتيريا المسببة لمرض السل، وفي هذه الحالات يحتاج الأطباء إلى اللجوء لعلاج مختلف للمرض.

وكشف الخبراء أن الروبوت المجهري يرصد المرض في عينة دم خلال 30 دقيقة فقط، كما يتميز بإمكانية رصد الطفرات في البكتيريا المسببة للسل خلال ساعة إذا كانت البكتيريا مقاومة للمضادات الحيوية لمرض السل من الدرجة الأولى، مثل دواء ”ريفامبيسين“.

ووفقًا للاختبارات الأولى للروبوت، يمكن كشف هذه البكتيريا المقاومة في غضون ساعتين.

ولابتكار الروبوت، استخدم العلماء 20 نانومترًا من الذهب، وألحقوا عينات من الحمض النووي مختلفة الأطوال بالجزيء الذهبي، ما يعمل على إنتاج الجسيمات النانوية والتحكم فيها.

وتساعد عينات الحمض النووي في العثور على الاختلاف في جينات بكتيريا السل وقدرات مقاومة الأدوية المحتملة، وعند العثور على أي تغيير ستتوهج عينات الحمض النووي القصيرة كإشارة.

وأوضح الخبراء أن هذا الروبوت يمكن أن يحل محل الاختبار التقليدي، ما قد يقلل وقت الفحص إلى النصف، وهذا يعني تشخيصًا أسرع وتوفير علاج جديد، بالإضافة إلى إتاحة فرصة أكبر للنجاة.

تهدف منظمة الصحة العالمية إلى انخفاض سنوي بنسبة 4-5 % في مرض السل بحلول عام 2020، ومع اقتراب ذلك العام هناك حاجة لمزيد من أبحاث وأساليب علاج جديدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com