دراسة تفسر سبب شيوع أورام المخ أكثر عند الرجال

دراسة تفسر سبب شيوع أورام المخ أكثر...

باحثون في جامعة واشنطن يقولون أن بروتينا مرتبطا بتقليص خطر الإصابة بالسرطان هو اقل نشاطا في خلايا المخ لدى الرجال من النساء.

واشنطن – قام باحثون في جامعة واشنطن في سانت لويس بدراسة لأورام الدماغ الأكثر شيوعا في البشر والتي هي أكثر انتشاراً لدى الرجال من النساء وغالبا ما تكون أكثر ضرراً، ولكن دائماً ما كانت الأسباب وراء هذا غير واضحة.

ويقول الباحثون إنّ بروتيناً مرتبطاً بتقليص خطر الإصابة بالسرطان هو أقل نشاطا في خلايا المخ لدى الرجال من النساء، وقد يكون السبب في أن بعض أورام المخ أكثر شيوعا في الرجال.

وقد كشف الباحثون أن البروتين يدعى – البروتين الشبكية (RB) – هو إلى حدٍ ما أقل نشاطاً في خلايا المخ من الرجال أكثر من النساء.

وبدأ الدكتور جوشوا روبين وزملاؤه بحوثهم عن طريق إجراء سلسلة من التجارب على نموذج خلية من خلايا ورم. وقام بتعريض خلايا المخ من الذكور والإناث إلى عامل نمو الورم وعدد من التعديلات الوراثية.

وبهذا البحث أكد الفريق أن الأورام تنمو بشكل أسرع وأكثر تواترا في خلايا دماغ الذكور من خلايا دماغ الإناث.

وفي محاولة لتحديد الآليات وراء ذلك، حلل الباحثون ثلاثة جينات – neurofibromin، البروتين p53 وRB – والتي عادةً تقلل تطور الورم عن طريق الحد من انقسام الخلايا والبقاء على قيد الحياة.

ووجد زيادة البروتين RB تقي من الاصابة بالسرطان وعندما عطّل البروتين في خلايا مخ الإناث أصبحت أكثر عرضة للسرطان كخلايا الدماغ لدى الذكور.

ويقول الدكتور روبين قد يكون لهذه النتائج آثار هامة لعلاج المرضى الذين يعانون من أورام المخ وتحديد الأشخاص المعرضين للخطر.

وأخيراً قال الاطباء إن ”هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها تحديد البروتينات حسب الجنس والتي تؤثر على خطر الورم ومتأصل في الخلايا، وهذا أمر مثير للغاية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com