صحافة

ديلي تلغراف: الجربا والمعلم في نفس الغرفة
تاريخ النشر: 22 يناير 2014 15:55 GMT
تاريخ التحديث: 22 يناير 2014 15:55 GMT

ديلي تلغراف: الجربا والمعلم في نفس الغرفة

الصحيفة تقول إن أطراف الحرب الأهلية السورية سيجتمعون لأول مرة في سويسرا صباح الأربعاء لبدء محادثات السلام المزمع عقدها منذ 18 شهرا في محاولة ربما تكون يائسة لإنهاء الصراع في سوريا.

+A -A

وأشارت الصحيفة إلى أن وزير الخارجية السوري، وليد المعلم، سيكون على الأقل في نفس الغرفة مع أحمد الجربا، زعيم الائتلاف الوطني السوري، حتى لو كانوا لا يتحدثون مع بعضهم البعض بشكل مباشر.

وذكرت الصحيفة إنه سيكون إلى جانبهم وزراء الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن في الأمم المتحدة، بما في ذلك وزير الخارجية البريطاني وليام هيج ، وزير الخارجية الأمريكية جون كيري، وسيرجي لافروف وزير الخارجية الروسي.

وسيكون من الحاضرين أيضا – بحسب الديلي تلغراف- بعض الجهات الراعية الرئيسية للمعارضة في الشرق الأوسط مثل المملكة العربية السعودية وقطر، وكلاهما يسعى لإزالة الرئيس بشار الأسد.

وفي السياق نفسه قالت الصحيفة إن إيران غائبة عن المحادثات بسبب معارضة المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة لوجودها بحجة أنها أرسلت قوات للقتال في سوريا إلى جانب قوات النظام.

هذا المقال يعبر عن رأي الكاتب ولا يعكس بالضرورة وجهة نظر شبكة إرم نيوز

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك