صحافة

الوطن السعودية: مبادرة "الإخوان".. فات الأوان
تاريخ النشر: 18 نوفمبر 2013 12:50 GMT
تاريخ التحديث: 18 نوفمبر 2013 14:59 GMT

الوطن السعودية: مبادرة "الإخوان".. فات الأوان

صحيفة الوطن السعودية تتناول في إفتتاحيتها موضوع جماعة الإخوان كفصيل سياسي، أو تنظيم حركي ذي أهداف سياسية، قبل أن يصبح حزباً سياسياً في مصر، وأحزاباً سياسية في بلدان أخرى. من هنا تتواصل عمليات المناورة السياسية من قبل جماعة الإخوان المسلمين في مصر.

+A -A

وتضيف الصحيفة السعودية، خسرت جماعة الإخوان الشارع المصري، قبل أن تخسر الحزب، والحكم، ومؤسسات الدولة. والآن، وبعد أن تأكدت الجماعة أنها في طريقها للأفول من عالم السياسة، أخذت تبادر وتدعو إلى الحوار مع كافة الأطياف المصرية، لإخراج مصر من أزمتها الحالية.

وتبين الوطن السعودية، الهزيمة السياسية، والهزيمة الثقافية التي سبقتها، جعلت الإخوان يبادرون إلى الحوار، حسنا، لماذا لم تأت هذه المبادرة قبل الـ30 من يونيو، وقد دعت إليها كافة القوى والأحزاب ومؤسسات المجتمع المدني المصري؟ بل: ولماذا لم تأت من قبل قيادة الجماعة أو التنظيم أو الحزب بعد الثورة الثانية مباشرة؟ لماذا رفضت القيادات الإخوانية ألا يأتي الحوار إلا من خلال ”النهضة“ و“رابعة العدوية“؟ ولماذا أيضا تأتي المبادرة الآن، بعد أن أصبح الرئيس المعزول، والقيادات الأخرى، أمام القضاء؟

وتختم الصحيفة السعودية إفتتاحيتها بالقول إن قصة الجماعة مع ثورة الـ30 من يونيو، وما حدث بعدها، تؤكد أن تنظيم الإخوان، وإن كان تنظيماً سياسياً، إلا أنه يعمل بعيداً عن المصالح الوطنية لمصر، البلد الذي نشأ التنظيم بداخله.

هذا المقال يعبر عن رأي الكاتب ولا يعكس بالضرورة وجهة نظر شبكة إرم نيوز

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك