صحافة

المدينة: معركة أوكرانيا.. من أجل ما...
تاريخ التحديث:
تاريخ النشر:

المدينة: معركة أوكرانيا.. من أجل ماذا؟!

الصحيفة السعودية ترى أن ما يجري في اوكرانيا حرب باردة جديدة، يتطلع الغرب من خلالها إلى الهيمنة على النطاق السوفييتي السابق ووضع موسكو تحت قبضته.

+A -A

الرياض- اعتبرت صحيفة ”المدينة“، ما يجري في اوكرانيا أحد أهم المعارك المصيرية بين روسيا من جهة، وأمريكا والاتحاد الأوروبي من جهة أخرى.

ورأت أن ما يدور خلف الستار، يجعل ما يحدث بمثابة معركة تحديد المصير، فالطرفين المتنازعين الحقيقيين هما روسيا، التي سوف تقاتل بكل قوتها كي تحافظ على وجودها في مياه البحر الأسود، وأمريكا التي تسعى للولوج إلى قدس أقداس الجوار الروسي في اوكرانيا.

وأشارت إلى أن ”معركة اوكرانيا“ تبدو وكأنها أعظم نماذج حروب الجيل الرابع، حيث تدور حرب باردة جديدة، يتطلع الغرب من خلالها إلى الهيمنة على النطاق السوفييتي السابق ووضع موسكو تحت قبضته، فيما تتطلع روسيا إلى استعادة مجالها الحيوي في جمهوريات الاتحاد السوفييتي السابق، والاحتفاظ بمنفذ بحري لأسطولها في البحر الأسود عبر اوكرانيا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك