الشرق: قادة طهران.. تبادل الأدوار في الملف النووي

الشرق: قادة طهران.. تبادل الأدوار في الملف النووي

الرياض – شددت صحيفة الشرق السعودية، على أن الغموض لا يزال يكتنف المفاوضات النووية بين إيران والقوى العالمية الست، بعد حوالي ثلاثة شهور من التوقيع على اتفاق جنيف الذي قضى بتخفيف العقوبات جزئياً عن طهران، وتمديد المفوضات ستة شهور لإتاحة الفرصة أمام توقيع اتفاق نهائي.

وأشارت إلى أن مراكز القوى في طهران تعمل على تبادل الأدوار في ابتزاز المجتمع الدولي من أجل الوصول إلى اتفاق بشأن برنامجها النووي، الذي لا يزال يثير كثيراً من الجدل، والخشية من أن تستخدم البرنامج النووي في المجال العسكري.

وبينت أن المعارضة الإيرانية التي كانت السباقة في الكشف عن البرنامج السري للنووي الإيراني، لا تزال تؤكد أن قادة طهران عازمون على الوصول إلى القنبلة النووية، وأن محاولاتهم في تأخير الوصول إلى اتفاق نهائي إنما يراد منه وضع العالم أمام الأمر الواقع بامتلاك السلاح النووي.

وتساءلت: هل سينجح المجتمع الدولي في ثني إيران عن هذا الهدف الذي يعتبره قادتها مصيرياً في هذا الوقت بالذات؟

ما ورد في هذا المقال تعبير عن وجهة نظر الكاتب، ولا يعكس رأي موقع إرم نيوز‬‎

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com