البيان: الانتصار الليبي الوشيك

البيان: الانتصار الليبي الوشيك

أبوظبي – قالت صحيفة البيان الإماراتية إنه بعد الإنجاز الذي حققه الجيش الوطني الليبي بطرد المسلحين من معظم أحياء مدينة بنغازي وتقدمه نحو مناطق جديدة في المدينة وهلع المسلحين المتطرفين وإطلاقهم نداءات لحشد عناصرهم لتدارك الهزيمة التي ألحقت بهم بدأ الجيش الوطني حملة واسعة لتطهير العاصمة طرابلس ومدينة بنغازي كليا ما يجعل انتصاره في تلك المعركة الحاسمة بات أقرب من أي وقت مضى في نظر الكثيرين.

وأضافت الصحيفة أنه مع سيطرة الجيش الوطني على منطقة قاريونس والجامعة التي كانت حصنا للجماعات المتشددة يبدو أن حسم المعركة لصالح القوات الحكومية والدولة الليبية بات وشيكا لا سيما مع تقدم الجيش في العاصمة نحو المحور القريب من مدينة الزاوية وبئر الغنم الممر الاستراتيجي لإمدادات ميليشيات فجر ليبيا.

ومع إعلان البرلمان الليبي المنتخب الذي تحوطه المشاكل عن التحالف رسميا مع اللواء الليبي السابق خليفة حفتر في خضم صراع لفرض سلطته على أجزاء من البلاد التي يخشى الكثيرون انزلاقها إلى حرب أهلية كاملة ومع دعم شعبي شامل من الأهالي الذين خسر بعضهم ذويهم وبيوتهم وممتلكاتهم في تلك المعارك الدامية فإن الجيش الوطني الليبي الذي يحمل معه في معركته شرعية رسمية من الحكومة والبرلمان يلقى اليوم دعما عسكريا معترفا به من قوات حفتر وآخر شعبيا من الأهالي وكذلك مساندة عربية ودولية ما يمنحه أفضلية في ساحة المعركة.

وذكرت البيان أن القوى الغربية وجيران ليبيا يخشون أن يتطور الصراع في البلاد إلى حرب أهلية شاملة حيث بدأت الأمم المتحدة مفاوضات لإنهاء الاقتتال بين الفصائل ولكن تحالفا من الجماعات المتشددة رفض المشاركة في المحادثات الرامية للتوصل إلى اتفاق على إطار لوقف إطلاق النار وضمان وصول المساعدات الإنسانية لضحايا العنف وإعادة فتح المطارات التي أغلقها القتال ما قد يضع عقبة جديدة أمام التحركات السياسية ويجعل الحسم العسكري هو الحل المتاح والأقرب إلى الواقع للخروج من تلك الأزمة.

ما ورد في هذا المقال تعبير عن وجهة نظر الكاتب، ولا يعكس رأي موقع إرم نيوز‬‎

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع