صحافة

الوطن: الحرب على "الإرهاب" ومعادلة دولية جديدة
تاريخ النشر: 24 سبتمبر 2014 9:38 GMT
تاريخ التحديث: 24 سبتمبر 2014 9:38 GMT

الوطن: الحرب على "الإرهاب" ومعادلة دولية جديدة

الصحيفة السعودية ترى أن التحالف الدولي ضد داعش أحرج روسيا مثلما أحرج إيران، لأن الولايات المتحدة لم تكن وحدها المشارك والمساند في هذه الحرب، بل إن مشاركة دول المنطقة زادت من شرعية هذا التحالف.

+A -A

الرياض – لفتت صحيفة الوطن السعودية، إلى أنه بعد الضربات العسكرية لتنظيم داعش في عدة مواقع بالعراق الأيام الماضية؛ بدأت أمس الضربات العسكرية للتحالف الدولي ضد ”داعش“ في سورية، وقد شملت عدة مواقع للتنظيم في الرقة وريف إدلب وحلب. وكعادتها استنكرت روسيا هذه الخطوة وعدتها تعديا على سيادة سورية.

ورأت أن هذا التحالف الدولي أحرج روسيا مثلما أحرج إيران، لأن الولايات المتحدة لم تكن وحدها المشارك والمساند في هذه الحرب، بل إن مشاركة دول المنطقة زادت من شرعية هذا التحالف، وأيضاً لأن ما اقترفته التنظيمات الإرهابية على الساحتين السورية والعراقية، من قتل وتدمير وتشريد، زاد من ضغوط الرأي العام في واشنطن وبعض العواصم الغربية بضرورة القضاء على هذا التنظيم وأشباهه من التنظيمات الإرهابية الأخرى.

وشددت الصحيفة على أنه لم يتبق لموسكو سوى التنديد ومحاولة تشويه صورة هذا التحالف والتشكيك في أهدافه، ولكل المشككين في مدى نجاح هذا التحالف، وإمكانية تحقيق غاياته، وإيجاده الفرص التي قد تساعد السوريين للتخلص من نظام الأسد؛ نقول: إن هذا التنظيم يعمل على استراتيجية واحدة، وهي القضاء على الإرهاب بأكمله في المنطقة، تنظيمات وأنظمة، ونظام الأسد بالتأكيد لن يخرج من هذه المعادلة.

هذا المقال يعبر عن رأي الكاتب ولا يعكس بالضرورة وجهة نظر شبكة إرم نيوز

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك