الوطن العمانية: لا مهرب لنتنياهو من المحاسبة الداخلية والخارجية

الوطن العمانية: لا مهرب لنتنياهو من المحاسبة الداخلية والخارجية

صحيفة الوطن العمانية تتناول في افتتاحيتها الجرائم التي يرتكبها رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو، وضرورة تقديمه كمجرم، على حد قولها، الى العدالة، إذ أنه حسبما ترى الصحيفة لن يهرب من العدالة الإلهية، ومن عدالة الإنسان، فهنالك على الطريق لجنة صهيونية خاصة لقراءة الإخفاق الذي أصاب القيادة السياسية والعسكرية الإسرائيلية.

وتبين الوطن أن نتنياهو ظن أن غزة لقمة سائغة يمكن أكلها، لكنها تحولت منذ الرصاصة الأولى عليها إلى موسى علقت في حلقه، فلا هو قادر على ابتلاعها ولا بمستطاعه إخراجها.

وتشير الصحيفة العمانية إلى أنه وفي الوقت نفسه فإن نتنياهو مطالب بالذهاب بعد مدة إلى القاهرة بإرسال طاقمه للتفاوض مجددًا على اتفاق أوسع بكثير من بضع كلمات فتحت الطريق إلى الهدنة الطويلة. لكنه يرفض سلفًا الذهاب، فهو كعادته يتنصل من اتفاقاته كما يتنصل من التزاماته ..

وتختم الصحيفة العمانية افتتاحيتها متساءلة إلى أين يهرب ويتهرب؟ .. مقص العالم سيلاحقه، ومقص الداخل لن يرحمه تمامًا كما فعلت لجنة “فينوجراد” حين أسقطت ثلاثة من كبار إسرائيل كونهم أخفقوا في حرب العام 2006م، وهو من يعرف أنه أيضًا أخفق في الحرب العدوان على غزة، ودخلها وهو فاقد لمعلوماته التي تورط فيها.

وتؤكد الوطن العمانية أن نتنياهو سيدفع الثمن وقد يسقط عن وزارته، لكن ذلك لا يعني أن قادة إسرائيل الآخرين كلهم نتنياهو.

ما ورد في هذا المقال تعبير عن وجهة نظر الكاتب، ولا يعكس رأي موقع إرم نيوز‬‎

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com