الرياض: كيف نتعامل مع المخاطر المحيطة بنا؟

الرياض: كيف نتعامل مع المخاطر المحيطة بنا؟

وتقول الصحيفة إنه تبعا لهذه التطورات الخطيرة فإنّ أمن الخليج على المحك، لذا علينا مواجهة أنفسنا بالواقع المستجد، وقياس قدراتنا على مواجهة الأحداث الجديدة، وكيف نرسم خطط دفاعنا وحمايتنا من ظروف تداخلت فيها إرادات ورغبات وقوى دولية وإقليمية، بينما لا نزال نرقب الأحداث ولكن بدون تفاعل جدي في بناء قوتنا العسكرية وتحركنا الدبلوماسي.

وتضيف، أنّ الحكومة العراقية بلا غطاء شعبي يعيد وحدتها وهيبتها، وأصبح التهديد بحرب أهلية أمراً قائماً لاستعداد طرفيْ الصراع الشيعة والسنّة لخوض المعركة، وقد لا تستثني الأكراد، وإيران وأمريكا على وفاق في إبقاء نفوذهما في دائرة مصلحة كل منهما، لكن ما يجري على الأرض قد يخالف خططهما وهذا ما تؤكده المسيرات التي تقودها كل أطراف الصراع، وكذا اليمن فرغم وجود قوة نسبية عسكرية للدولة، فإن الأزمات الداخلية الحادة قد تخلق توجهاً آخر يضع الدولة في مأزق.

وترى الصحيفة أنّ هذه الأجواء تفرض على دول الخليج أن تضع كل الاحتمالات بما فيها الأسوأ في صيانة أمنها، لافتة إلى أنه لا يزال في الوقت متسع وفرصة لأن نعلن التجنيد الإلزامي وحشد القوى الوطنية من شبابنا في إضافة طاقة لجيوش الخليج وهو أمر ضروري يفرضه إيقاع الأحداث لأن من يتربصون بنا حتى من يدّعون صداقتنا، يرسمون خططهم بعيداً عن أفكارنا واستراتيجياتنا، وهو ما يوجب أن نعي الخطر ونتعامل معه بجدية مطلقة.

ما ورد في هذا المقال تعبير عن وجهة نظر الكاتب، ولا يعكس رأي موقع إرم نيوز‬‎

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com