الوطن: سورية.. سلاسل “الفيتو” تقيد العدالة

الوطن: سورية.. سلاسل “الفيتو” تقيد العدالة

الرياض – قالت صحيفة الوطن السعودية إن مسلسل “الفيتو” الثنائي: الروسي الصيني، تواصل لصالح النظام السوري حين استخدمت الدولتان الخميس حق النقض ضد مشروع قرار عرض بمجلس الأمن الدولي، لإحالة سورية إلى المحكمة الجنائية الدولية بتهمة ارتكاب جرائم حرب من قبل طرفي النزاع.

وأوضحت الصحيفة أن المشروع في أصله ليس خاصا بالنظام وجرائمه، وإنما يمتد إلى طرفي أو أطراف النزاع، لكن المتهم الأول بارتكاب جرائم حرب هو النظام وقواته، سواء من خلال عمليات التعذيب المنهجية، أو باستخدام الهجمات الكيمائية، أو القصف بالبراميل المتفجرة، فضلا عن العرقلة المتعمدة لوصول المساعدات الإنسانية. ولما كان النظام هو المتهم الأول قبل غيره من أطراف النزاع، تحتم على الدولتين اللتين تحميانه الاستمرار في حمايته حتى القطرة الأخيرة من دماء الأبرياء، وحتى الجدار الأخير من البنية السورية التي صارت حطاما يعلوه حطام.

وقالت إن “الفيتو” المزدوج لا يحمي النظام السوري وحده، وإنما يقدم حماية مجانية للجماعات الإرهابية التي مارست جرائم بشعة في حق الإنسان، مما يعني أنه إذكاء للصراع وحماية للقتلة من كل نوع، واستهانة بالشعب السوري الواقع بين مطرقة نظام دموي، وجماعات تكفيرية لا ترى أبعد من أنوف قيادييها.

وأضافت الأمل مفقودا في فاعلية المجلس، ويؤكد على أهمية إصلاح نظامه ليكون قادرا على تحقيق أهداف إنشائه، وهو ما دعت إليه المملكة أكثر من مرة، بل ورفضت مقعدها فيه احتجاجا على حالة “الشلل” التي باتت سمته الدائمة بسبب بعض الدول “الدائمة”.

ما ورد في هذا المقال تعبير عن وجهة نظر الكاتب، ولا يعكس رأي موقع إرم نيوز‬‎

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع