الشرق: نتائج الانتخابات العراقية وتأثيرها على المشهد السياسي

الشرق: نتائج الانتخابات العراقية وتأثيرها على المشهد السياسي

الرياض – قالت صحيفة الشرق السعودية إن الكتل السياسية العراقية تحبس أنفاسها مع اقتراب إعلان نتائج الانتخابات العامة، بعد أن أفادت المؤشرات الأوَّلية بأن كتلة نوري المالكي تتقدم على منافسيه، أي أنه في طريقه إلى ولاية ثالثة إن صحَّت هذه المؤشرات.

ورأت الصحيفة أن هذه الولاية الثالثة قد تؤدي إلى تفجر الأوضاع السياسية والأمنية في العراق في ظل معارضة كتل كبيرة للمالكي، إذ أن الكتل السياسية المعتدلة ترفضه رفضاً قاطعاً والأكراد كذلك، حتى حلفاء الأمس من الأحزاب الشيعية باتوا راغبين في إبعاده عن المشهد بعد أن اتُّهِمَ طوال ولايته الثانية بإقصاء الآخرين وتأزيم المشهد السياسي، والأهم تحويل بلده إلى منطقة نفوذ إيراني وفصلها عن حاضنتها العربية.

واعتبرت الصحيفة أن العراق يعاني سياسياً وأمنياً وهو في حاجة إلى وفاق سياسي ”عاجل“ واحتواء لكل الأطراف الوطنية، وهو ما لن يتحقق إلا إذا أدرك الفائز في الانتخابات أن الأولوية للمصالحة وأن فوزه لا يعني إلغاء الآخرين من المشهد.

وخلصت الصحيفة إلى أن الولاية الثالثة للمالكي، إن فاز في الانتخابات وفق ما ستعلنه اللجنة المشرفة عليها اليوم أو غداً، ستكون محفوفة بالمخاطر.

ما ورد في هذا المقال تعبير عن وجهة نظر الكاتب، ولا يعكس رأي موقع إرم نيوز‬‎

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com