”عين الحسود“..في القصر الجمهوري !

”عين الحسود“..في القصر الجمهوري !

الألمانية

ديتر و كلاوس – اكتفيت بالاسم الأول لكل منهما لأسباب تتعلق بالحرص على

عدم إرهاق القارئ العزيز الذي هو سيدنا

وتاج راسنا – لإجراء حوار مع الرئيس عبد

الفتاح السيسي. طاف الحديث الصحفي بالعديد من الملفات و عرّج

على كثير من القضايا، غير أن ما بقي في ذهن الزميلين فارعي الطول علي طريقة

ماكينات برلين كان أن السيسي ظل طوال ساعة

وعشرين دقيقة منطلقا في الكلام دون أن يحرك ساقيه أو يمد يده لتناول قدح ماء!

ما ورد في هذا المقال تعبير عن وجهة نظر الكاتب، ولا يعكس رأي موقع إرم نيوز‬‎

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com