اليمن.. فضيحة جديدة للمخلوع صالح ورجال أمنه

اليمن.. فضيحة جديدة للمخلوع صالح ورجال أمنه

صنعاء – كشف أحد رجال الحماية الأمنية للرئيس اليمني المخلوع علي عبدالله صالح عن سرقة رواتبهم من قبل بعض قيادات “الحراسة الخاصة” لصالح.

وكشف العريف، محمد الجرف، أحد أفراد الحراسة الخاصة التابعة لصالح، عن رفضه استلام راتبه من قياداته بسبب سرقة نصفه على شكل خصومات غير مبررة.

وذكر على صفحته الشخصية على “فيس بوك” أن سرقة نصف الراتب تمت بواسطة أحد قيادات الحراسة ويدعى “خالد العصري” .

وكتب كلاماً ارتجالياً بصفحته على الشخصية  نص المنشور  “انا العريف محمد الجرف اعمل بمجموعة الحمايه الخاصه بالزعيم الصالح حفظه الله  اهدي بقية راتبي المسروق للزعيم الصالح من طيبة نفس وانا جاهز اتعسكر بلاش. وبعد ان بلغت الحلقوم وزادت اوجاعي وجار الباطل على كاهلي منذ سنه ونصف ولا قد استلمت راتب وافي وانا اقوم بواجبي على اكمل وجه تحملت الباطل لمحبتي للزعيم وكي لايشمتوا بنا الاعداء ولكن السرق الذي الزعيم راكن عليهم لايخافوا الله ولايستحوا استغلوا سكوتي ويئست من متابعتهم ومهاوشتهم وفي ذات مره سجنت لسؤالي لماذا تخصموا من راتبي .وعلى رأسهم السارق خالد العصري وانا بصراحه لقد مسني الضر وهذا اليوم رحت استلم راتبي جيت وهو مقسوم كالعاده فرفضته وقلت اعطوه للزعيم مني هذا ولاجاكم شر ومن يحاول الاصطياد بالماء العكر يشرب من الماء العكر”.

يذكر أن قيادة حراسة المخلوع ما تزال تتقاضى رواتبها من دائرة شؤون الأفراد التابعة لوزارة الدفاع اليمنية من خلال مئات الجنود الذين كانوا منضمين تحت لواء القوات الخاصة.

ما ورد في هذا المقال تعبير عن وجهة نظر الكاتب، ولا يعكس رأي موقع إرم نيوز‬‎

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع