أمريكيان بين مصابي انفجاري القدس.. وكوخافي يقطع زيارته لواشنطن

أمريكيان بين مصابي انفجاري القدس.. وكوخافي يقطع زيارته لواشنطن

أعلن السفير الأمريكي في إسرائيل، توماس نيدس، اليوم الأربعاء، عن إصابة مواطنين أمريكيين في الهجوم الذي وقع في مدينة القدس.

وهزَّ انفجاران محطة حافلات في القدس، الأربعاء، أسفرا عن مقتل مستوطن وإصابة 23 إسرائيليًا بجراح متفاوتة، بينها إصابات وصفت حالتها بالخطيرة جدًا.

وقال نيدس، في تغريدة مقتضبة له عبر موقع "تويتر": "للأسف هناك مواطنان أمريكيان من بين المصابين في الهجمات الإرهابية التي وقعت في محطة حافلات في مدينة القدس، أنا ممتن لأنهما سيتماثلان للشفاء، وأُصلي من أجل عطلة هادئة في الولايات المتحدة، ومدينة القدس، أو أي مكان نحتفل فيه بعيد الشكر".

وعلق وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن على تفجيرات القدس، بالقول: "الولايات المتحدة تقف بقوة إلى جانب شعب إسرائيل في مواجهة الهجمات الإرهابية".

وتواصل الأجهزة الأمنية الإسرائيلية، جهودها المكثفة، منذ صباح اليوم، للقبض على منفذي التفجيرات، فيما رجحت المصادر الأمنية وقوف خلية مقدسية تتبع حركة حماس وراء الهجوم.

وفي إطار التوترات، ورفع حالة التأهب القصوى في القدس، أعلن الجيش الإسرائيلي خلال بيان له أن رئيس الأركان أفيف كوخافي قرر قطع زيارته للولايات المتحدة في أعقاب الأوضاع الأمنية المتوترة وعملية القدس التفجيرية.

ووفق بيان صادر عن الجيش الإسرائيلي: "سيعود كوخافي، إلى إسرائيل، ظهر الخميس، بعد نهاية تقييم هاتفي للوضع أجراه بمشاركة مختلف الأجهزة الأمنية الإسرائيلية".

الجدير بالذكر أن التقديرات الإسرائيلية الأمنية، تشير إلى أن فلسطينيًا وصل على دراجة نارية إلى محطة الحافلات ووضع عبوة ناسفة كانت داخل حقيبة تم تفعيلها عن بعد، والعبوة الثانية كانت معدة على دراجة نارية.

وقال رئيس الوزراء المؤقت يائير لابيد، في ختام جلسة عقدها لتقييم الوضع الأمني: "سنلقي القبض على الذين نفذوا العمليتين في القدس، العملية المزدوجة في القدس هي بمثابة حادث تختلف ملامحه عما شاهدناه على مدار السنوات الأخيرة، ونبذل حاليًا مجهودًا استخباراتيًا واسع النطاق سيفضي إلى الكشف عن المنفذين والكشف عن الجهات التي تقف وراءهم والتي تزودهم بالوسائل القتالية"، موضحًا أنه "أوعز بتعزيز القوات المنتشرة في منطقة القدس خلال الأيام القليلة المقبلة، وبتكثيف عمليات التمشيط في كافة المناطق ذات الصلة".

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com