إسناد حقيبة الدفاع الألمانية إلى مسؤول إقليمي غير معروف

إسناد حقيبة الدفاع الألمانية إلى مسؤول إقليمي غير معروف

اختارت المستشار الألماني أولاف شولتس، اليوم الثلاثاء وزيرا جديدا للدفاع هو بوريس بيستوريوس، الذي سيتولى أول منصب حكومي حساس للغاية في الوقت الذي تسعى فيه البلاد لتسريع تسليم أوكرانيا المزيد من الأسلحة الثقيلة.

وسيحل المسؤول الاشتراكي الديمقراطي البالغ من العمر 62 عامًا غير المعروف على المستوى الوطني،  مكان كريستين لامبرخت، التي استقالت يوم أمس الإثنين بعد سلسلة هفوات.

إن بوريس بيستوريوس سياسي له خبرة واسعة، وشارك في السياسات الأمنية لسنوات
المستشار الألماني أولاف شولتس

وجاء في بيان أصدره المستشار: "بيستوريوس سياسي له خبرة واسعة، أثبت جدارة في الإدارة وشارك في السياسات الأمنية لسنوات.. هو الشخص المناسب لقيادة البوندسفير (القوات المسلحة) في عصر التغيير هذا".

ويأتي التعديل الوزاري في الوقت الذي تتعرض فيه ألمانيا لضغوط من دول حليفة عدة، على رأسها بولندا، لتسليم دبابات هجومية ألمانية الصنع لمساعدة كييف في صد الغزو الروسي.

إسناد حقيبة الدفاع الألمانية إلى مسؤول إقليمي غير معروف
بوريس بيستوريوس وزيرًا للدفاع في ألمانيا

طموحات وطنية

ومثل أولاف شولتس والمستشار السابق غيرهارد شرودر (1998-2005)، يتحدر بيستوريوس من منطقة ساكسونيا السفلى في شمال ألمانيا.

وعندما كان وزير الداخلية في منطقته في ساكسونيا السفلى شمال ألمانيا، تخصص في قضايا الأمن السيبراني والأمن الداخلي وسياسة الهجرة، كذلك، شغل منصب رئيس بلدية أوسنابروك بين العامين 2006 و2013.

وفي السنوات الأخيرة، لم يخف بوريس بيستوريوس الذي يتمتع بشعبية كبيرة في منطقته بسبب صراحته، طموحاته الوطنية.

وباءت محاولته لتولي رئاسة الحزب الاشتراكي الديمقراطي في العام 2019 بالفشل، وفي عام 2021 اعتبر مرشحا محتملا لمنصب وزاري أثناء تشكيل الحكومة بين الديمقراطيين الاجتماعيين والخضر  والليبراليين، لكن محاولته هذه باءت بالفشل أيضا.

القوات في وضع "يرثى له"

وأكدت مجلة "دير شبيغل" أن المهمة ستكون صعبة على هذا المسؤول الإقليمي الذي سيتولى وزارة نادرا ما حققت نجاحا.

وذكرت أن "وضع القوات الألمانية يرثى له والجيش بحاجة إلى الإصلاح أكثر من أي وقت مضى في سياق الغزو الروسي لأوكرانيا".

بعد فرض قيود لسنوات على الجيش الألماني في أعقاب الحرب الباردة، تفتقر القوات إلى العتاد أو تستخدم معدات قديمة.

ومنتصف شهر كانون الأول/ديسمبر الماضي، اضطرت برلين إلى تعليق صفقات جديدة لمدرعات بوما بعد سلسلة أعطال تعرضت لها الدبابات المستخدمة من الجيش.

وبعد غزو أوكرانيا في الـ24 من شهر شباط/فبراير الماضي، أعلن شولتس أن "الحقبة تغيرت" لقطاع الدفاع الألماني، وأنه يخطط لإنشاء صندوق خاص بقيمة 100 مليار يورو لتحديث المؤسسة العسكرية.

إسناد حقيبة الدفاع الألمانية إلى مسؤول إقليمي غير معروف
وزيرة دفاع ألمانيا تطلب إعفاءها من منصبها وسط ازدياد الشكوك في قدراتها

وفشلت لامبرخت في القيام بهذا التغيير في منصب لم تكن مرتاحة فيه، وبعدما تعرضت لانتقادات شديدة، قدمت استقالتها، مشيرة إلى أن "الإعلام كان يركز كثيرا" على شخصها ما منعها من القيام بمهمتها على أكمل وجه.

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com