أسلحة أمريكية
أسلحة أمريكيةرويترز

تقرير: أسلحة أمريكية سيتم تحويلها من أوكرانيا إلى إسرائيل

قال مسؤول في وزارة الدفاع الأمريكية إن عشرات الآلاف من قذائف المدفعية عيار 155 ملم، التي وُعدت أوكرانيا بتزويدها بها، سيتم تحويلها إلى إسرائيل، وفقا لصحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية.

وقالت الصحيفة إن هذه القذائف، التي يؤكد مسؤولون وخبراء أن كلا من أوكرانيا وإسرائيل تحتاجان إليها في حربهما، قد تستهلك قدرة الولايات المتحدة على مواكبة الطلب، خاصة إذا ما امتد هجوم إسرائيل البري على غزة، المتوقع قريبا، لأشهر.

وأشارت الصحيفة إلى خوض أوكرانيا وإسرائيل أنواعا مختلفة من الحروب، وأن لكلٍ منهما قدرات واحتياجات تختلف عن الأخرى، وفقا لمسؤولين حاليين وسابقين في الكونغرس وفي الأمن القومي الأمريكي.

وأضافت أن الطلب سيرتفع على قذائف المدفعية عيار 155 ملم ربما أكثر من أي سلاح آخر، وأن كلا من إسرائيل وأوكرانيا تستخدمان هذه القذائف ضد أهداف تبعد عشرات الكيلومترات.

ووفقا للمتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية تشارلي داييتز، فإن الأولوية القصوى للولايات المتحدة تكمن في ضمان امتلاك إسرائيل الموارد التي تحتاجها في هذا الوقت، فيما قال مسؤول آخر في وزارة الدفاع إن إسرائيل وأوكرانيا قد تحصلان على أنواع مختلفة من الذخيرة لتجنب التداخل.

وأضاف أنه يمكن للولايات المتحدة أن تعطي لإسرائيل قذائف دقيقة التوجيه لضرب أهداف في منطقة حضرية مكتظة، بينما يمكن للقذائف العنقودية التي يتم إرسالها إلى أوكرانيا أن تكون أكثر فاعلية ضد مواقع منتشرة على امتداد ساحة المعركة. 

البنتاغون
البنتاغونرويترز

وبحسب الصحيفة، يعمل مصنعو القذائف في الولايات المتحدة وأوروبا بوتيرة عالية، لكن من المحتمل أن تمر سنوات قبل أن يتمكنوا من إعادة ملء مخازن حلف "الناتو" من القذائف، وتلبية مطالب أوكرانيا، فضلا عن إسرائيل. 

وبعد هجوم حماس، تضمنت أول شحنة أسلحة أرسلتها الولايات المتحدة لإسرائيل نحو ألف قنبلة صغيرة القطر تزن كل واحدة منها 250 رطلا، وتستخدم نظام تحديد المواقع "جي بي أس" لتعقب الأهداف وضربها، وفقا للصحيفة، التي نقلت عن مسؤولين أن إسرائيل تضغط على الولايات المتحدة للحصول على مزيد من القنابل التي يتم إطلاقها من الجو.

وقال برادلي باومان، الضابط السابق في الجيش الأمريكي والخبير العسكري البارز، إنه يمكن للولايات المتحدة تلبية احتياجات كل من إسرائيل وأوكرانيا من القنابل الذكية للوقت الحالي. 

من جانبه، قال مارك كانسيان، خبير الأسلحة السابق في البيت الابيض، إن كلا من إسرائيل وأوكرانيا تمتلكان صواريخ "ستينغر"، وقد استخدمتها أوكرانيا لإسقاط مسيرات روسية وأهداف جوية أخرى، مشيرا إلى أن إسرائيل قد تحتاجها على وجه الخصوص في حال قيامها بغزو بري.

ويمكن لصواريخ "ستينغر" أن تكون مثالية في العمليات القتالية في المناطق الحضرية، فهي خفيفة الوزن وصغيرة الحجم ويمكن حملها بسهولة وتطلق من على الكتف، بحسب الصحيفة، التي أشارت إلى أن إسرائيل قد تطلب من الولايات المتحدة تزويدها بعربة "أفنجر" التي يمكنها إطلاق ما يصل إلى ثمانية صواريخ ستينغر بتتابع سريع.

وذكرت الصحيفة أن صاروخ ستينغر يعتبر أرخص بكثير من نظام الدفاع الجوي باتريوت، ما يجعله مجديا من ناحية التكلفة لاستخدامه في إسقاط المسيرات وصواريخ حماس الرخيصة.

المصدر: صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com