الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال لقاء سابق مع رئيس بوركينا فاسو المؤقت إبراهيم تراوري
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال لقاء سابق مع رئيس بوركينا فاسو المؤقت إبراهيم تراوريرويترز

بعد ثلاثة عقود.. سفارة روسيا تستأنف عملها في بوركينا فاسو

أعلنت روسيا، اليوم الإثنين، أن سفارتها في عاصمة بوركينا فاسو، واغادوغو، ستستأنف عملها يوم الخميس المقبل، بعد 31 عاماً على إغلاقها.

يأتي الإعلان في خضم تطور تشهده العلاقات بين روسيا وبوركينا فاسو، ومعظم دول الساحل الأفريقي التي شهدت انقلابات عسكرية على أنظمة مدنية كانت متحالفة مع الغرب.

وقالت وزارة الخارجية الروسية إن "روسيا تقدم المساعدة للدولة الأفريقية في التغلب على عواقب أوبئة الأمراض الاستوائية الخطيرة، كما أرسلت مساعدات غذائية إنسانية عبارة عن 25 ألف طن من القمح".

وذكر السفير الروسي لدى ساحل العاج وغير المقيم لدى بوركينا فاسو، أليكسي سالتيكوف، الإثنين، أن "بعثة موسكو في واغادوغو ستبدأ أنشطتها الكاملة في الأول من فبراير، عندما ينتقل الموظفون إلى المبنى الذي تم تدشينه قبل نحو شهر".

أخبار ذات صلة
تشاد "آخر حليف" لفرنسا في الساحل الإفريقي تغازل روسيا

واتفق الرئيس فلاديمير بوتين والرئيس البوركيني الانتقالي إبراهيم تراوري، على استئناف العلاقات الدبلوماسية، في يوليو/تموز الماضي خلال القمة الروسية الأفريقية التي عقدت في مدينة سانت بطرسبرغ.

ومن جهة ثانية، أعلن الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو، أنه "نسق مع بوتين جميع رحلاته إلى أفريقيا".

وقال لوكاشينكو: "لقد تحدثت مع رؤساء الدول الأفريقية التي زرتها.. إنهم ينتظروننا بالفعل هناك، وبالأخص روسيا بقدراتها الهائلة. أفريقيا تنتظر موسكو وهي تعلم كيف كان الوضع في الحقبة السوفيتية".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com