نزوح بعض أهالي غزة جراء الحرب
نزوح بعض أهالي غزة جراء الحربأ ف ب

قبل الهجوم البري على غزة.. الحديث عن إنشاء مناطق آمنة للمدنيين

في وقت تتكثف فيه الجهود لتخفيف حدة أزمة إنسانية متسارعة في قطاع غزة، أكد مصدر أمريكي، أنّ الجانبين الأمريكي والإسرائيلي يناقشان إمكانية إنشاء مناطق تسهم في إبقاء المدنيين في منأى عن الأذى قبل الهجوم البري المتوقع على غزة.

وفي تصريحات له بعد محادثات ماراثونية مع نتنياهو في تل أبيب، ألمح وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن إلى عدم وجود اتفاق نهائي بعد بشأن مساعدات إنسانية.

لكنه أضاف "بناء على طلبنا، اتّفقت الولايات المتّحدة وإسرائيل على تطوير خطة تتيح للمساعدات الإنسانية المقدّمة من الدول المانحة والمنظّمات المتعدّدة الأطراف الوصول إلى المدنيين في غزة".

ولفت بلينكن ،أيضًا، إلى أنّ الجانبين الأمريكي والإسرائيلي يناقشان كذلك "إمكانية إنشاء مناطق تسهم في إبقاء المدنيين في منأى عن الأذى".

وأعلن عاملون في مجال الإغاثة الثلاثاء، أن قوافل مساعدات إنسانية متمركزة في العريش، عاصمة محافظة شمال سيناء المصرية، توجهت إلى معبر رفح باتّجاه غزة التي تتعرّض لقصف إسرائيلي.

أخبار ذات صلة
حرب غزة.. إسرائيل تصف تصريحات وزراء اليسار الإسباني بـ"المخزية"

ويزور الرئيس الأمريكي جو بايدن، غدًا الأربعاء، إسرائيل لتأكيد "تضامن" الولايات المتحدة معها عقب هجوم حماس غير المسبوق على تل أبيب.

وتأتي زيارة بايدن وسط جهود دبلوماسية مكثّفة لتخفيف حدة الأزمة الإنسانية المتفاقمة في غزة بعد عمليات قصف إسرائيلية انتقامية للقطاع الذي تسيطر عليه حماس.

وأدى تواصل القصف الإسرائيلي إلى مقتل الآلاف من سكان غزة، فيما تحذّر الوكالات الدولية من أن ملايين آخرين يعانون من تضاؤل إمدادات الماء والغذاء والوقود، قبل اجتياح بري إسرائيلي يلوح في الأفق.

وقال المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لمنطقة شرق المتوسط أحمد المنظري لوكالة فرانس برس بشأن نقص الإمدادات الأساسية إن الأمر قد يحتمل "الأربع والعشرين ساعة المقبلة بعد ذلك ستكون كارثة حقيقية .. لا وقود وبالتالي لا كهرباء ولا مياه لعموم سكان غزة وبالأخص للمستشفيات والمؤسسات الصحية".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com