تظاهرة مؤيدة للفلسطينيين في مونتريال الكندية
تظاهرة مؤيدة للفلسطينيين في مونتريال الكندية أ ف ب

كندا.. تزايد جرائم الكراهية منذ بدء الحرب في غزة

قالت السلطات الكندية، اليوم الجمعة، إن عدد جرائم الكراهية المعادية للسامية وللمسلمين في تورونتو، أكبر مدن البلاد، شهد ارتفاعا حادا منذ بدء الصراع في غزة بين إسرائيل وحركة حماس في السابع من أكتوبر/ تشرين الأول.

وأفاد قائد الشرطة مايرون ديمكيو بأنه تم الإبلاغ عن 78 جريمة كراهية في الفترة ما بين السابع من أكتوبر/ تشرين الأول و20 نوفمبر/ تشرين الثاني، مقارنة مع 37 جريمة في الفترة نفسها من عام 2022.

وأضاف أن العدد الحقيقي أعلى دون شك لأن البعض يترددون في تقديم بلاغات.

وزاد عدد جرائم الكراهية المعادية للسامية المبلغ عنها في هذه الفترة إلى ثلاثة أمثال تقريبا وصولا إلى 38 من 13 في العام الماضي، في حين قفز عدد الجرائم التي تستهدف السكان المسلمين والفلسطينيين والعرب إلى 17، من جريمة واحدة فقط في عام 2022.

أخبار ذات صلة
أمريكا.. جامعات النخبة تتبنى مواقف صارمة من معاداة السامية

وقال ديمكيو في مؤتمر صحفي بثه التلفزيون "تأثير الأحداث في الشرق الأوسط على مدينتنا مستمر ومتصاعد منذ السابع من أكتوبر".

ومنذ الهجوم الذي شنته حماس على جنوب إسرائيل في السابع من أكتوبر/ تشرين الأول والانتقام الإسرائيلي العنيف الذي أعقبه، اعتقلت السلطات 25 شخصا ووجهت 64 اتهاما يتعلق بحوادث كراهية تم الإبلاغ عنها.

وقال ديمكيو "(جرائم الكراهية) لا يمكنها أن تصيب الضحايا فحسب بالصدمة، بل جميع أفراد المجتمع المستهدف وخارجه".

وعززت تورونتو حجم وحدة مكافحة جرائم الكراهية مؤقتا إلى 29 شخصا من ستة في المعتاد.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com