كييف: روسيا قصفت مصنعًا كبيرًا للصواريخ ومنشآت للغاز في أوكرانيا

كييف: روسيا قصفت مصنعًا كبيرًا للصواريخ ومنشآت للغاز في أوكرانيا

قال مسؤولون أوكرانيون إن روسيا قصفت مصنعًا كبيرًا للصواريخ ومنشآت لإنتاج الغاز في ضربات صاروخية جديدة على البنية التحتية المهمة في أوكرانيا، اليوم الخميس.

وسُمع دوي انفجارات في عدة أجزاء من البلاد، بما في ذلك ميناء أوديسا الجنوبي، والعاصمة كييف، ومدينة دنيبرو وسط البلاد، وتم حث المدنيين على الاحتماء مع إصدار تحذيرات من الغارات الجوية.

وقال رئيس الوزراء، دينيس شميهال، إن الأهداف شملت مصنع بيفدنماش الضخم للصواريخ في دنيبرو.

ونقلت وكالة "إنترفاكس" أوكرانيا للأنباء عن شميهال قوله في مؤتمر: "الصواريخ تحلق فوق كييف الآن.. إنهم يقصفون (منشآت) إنتاج الغاز الخاصة بنا، ويقصفون شركاتنا في دنيبرو، وبيفدنماش، الآن".

ولم يتضح على الفور أي منشآت لإنتاج الغاز كان يشير إليها شميهال.

وأعلن مسؤولون محليون أن شخصين قُتلا في هجوم صاروخي، الليلة الماضية، على منطقة زابوريجيا، جنوب شرق البلاد، وأن 3 أصيبوا في هجوم على مدينة خاركيف الشمالية الشرقية، كما أصيب 3 في أوديسا.

وصعدت روسيا هجماتها على منشآت الطاقة الأوكرانية، خلال الأسابيع الماضية، إذ شنت واحدة من أشرس موجات الضربات الصاروخية منذ غزوها لأوكرانيا، في 24 فبراير/ شباط.

وقالت أوكرانيا إن دفاعاتها الجوية أسقطت العديد من الصواريخ والطائرات المسيرة التي أطلقت خلال الأسابيع القليلة الماضية.

وقال مسؤولون في كييف إنه تم تدمير صاروخي كروز و 4 طائرات مسيرة إيرانية الصنع من طراز شاهد بالقرب من المدينة، اليوم الخميس.

ولم ترد أنباء على الفور عن وقوع قتلى في الموجة الجديدة من الضربات الجوية.

من جهته، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأوكرانية، أوليغ نيكولينكو: "أطلقت روسيا هذا الصباح وابلًا آخر من الصواريخ على البنية التحتية لأوكرانيا".

وأضاف: "(الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين يريد حرمان ملايين الناس من الكهرباء والتدفئة وسط درجات حرارة شديدة البرودة.. أرسلوا إلى أوكرانيا المزيد من أنظمة الدفاع الجوي والصاروخي لتفادي هذه المأساة.. التأخير يكلف أرواحًا".

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com