منطقة روسية حدودية مع أوكرانيا تكشف مقتل 25 شخصًا منذ بدء الحرب

منطقة روسية حدودية مع أوكرانيا تكشف مقتل 25 شخصًا منذ بدء الحرب

أعلن حاكم منطقة "بلغورود" الروسية الحدودية مع أوكرانيا، أنّ عدد الضحايا الذين سقطوا في منطقته "بنيران القوات الأوكرانية" منذ بدأت روسيا هجومها الواسع النطاق على جارتها قبل 11 شهرًا، "بلغ 25 قتيلًا و100 جريح".

وقال فياتشيسلاف غلادكوف للرئيس فلاديمير بوتين خلال اجتماع بثّ وقائعه التلفزيون الروسي الرسمي، إنّ "أوكرانيا، العدوّ، تقصف قرى مسالمة، ولدينا 25 قتيلًا و96 جريحًا".

وهذه هي المرة الأولى منذ بدأ الهجوم الروسي على أوكرانيا، في 24 شباط/فبراير 2022، التي تُعلن فيها السلطات الروسية رسميًا عن عدد قتلاها في منطقة ما، وفق ما ذكرته "أ ف ب".

"خسرت روسيا 3145 دبابة، و6268 من المركبات المدرعة، و2144 من النظم المدفعية، و445 من أنظمة راجمات الصواريخ المتعددة"، وغيرها الكثير.
الجيش الأوكراني
منطقة روسية حدودية مع أوكرانيا تكشف مقتل 25 شخصًا منذ بدء الحرب
روسيا وسوريا ترممان مطار الجراح المدمر للاستخدام المشترك

وبحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط، أعلن الجيش الأوكراني، خلال الفترة الأخيرة، "ارتفاع قتلى الجنود الروس إلى 120 ألفًا و760 جنديًا"، منذ بدء العملية العسكرية في 24 فبراير الماضي.

وذكرت هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الأوكرانية، حسبما أوردته وكالة أنباء "يوكرينفورم"، أنه خلال هذه الفترة "خسرت روسيا 3145 دبابة و6268 من المركبات المدرعة و2144 من النظم المدفعية و445 من أنظمة راجمات الصواريخ المتعددة".

وأضافت أن "روسيا خسرت أيضًا 220 من أنظمة الدفاع الجوي و287 طائرة و277 مروحية و17 سفينة حربية، فضلًا عن 1892 طائرة دون طيار و4 آلاف و932 من المركبات وخزانات وقود".

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com