رئيس وزراء باكستان يعرض إجراء محادثات مع الهند بتنسيق إماراتي

رئيس وزراء باكستان يعرض إجراء محادثات مع الهند بتنسيق إماراتي

رئيس الإمارات أخ لباكستان. وله علاقات طيبة مع الهند أيضا. يمكنه تأدية دور مهم جدا في جلب البلدين إلى طاولة المفاوضات.
رئيس وزراء باكستان شهباز شريف

عرض رئيس وزراء باكستان شهباز شريف، على نظيره الهندي ناريندرا مودي، إجراء محادثات حول "جميع القضايا التي لم تُحسم بعد"، بما يشمل إقليم كشمير المتنازع عليه، مؤكدا أن دولة الإمارات بإمكانها لعب دور "مهم جدا" بهذا الشأن.

وقال شريف، في مقابلة مع قناة "العربية" الإخبارية بثها التلفزيون الرسمي الباكستاني الثلاثاء، إن "رسالتي إلى القيادة الهندية ورئيس وزراء الهند ناريندرا مودي هي أن نجلس إلى الطاولة ونجري محادثات جادة وصادقة لحل قضايانا المشتعلة، مثل كشمير".

عُلقت المحادثات الرسمية بين البلدين رغم وجود محاولات دبلوماسية سرية لاستئناف المفاوضات التي توسطت الإمارات في إحداها عام 2021.

وأشار شريف إلى أنه "بحث القضية مع رئيس الإمارات الشيخ محمد بن زايد في زيارة قام بها في الآونة الأخيرة للإمارات".

وأضاف شريف أن رئيس الإمارات "أخ لباكستان. وله علاقات طيبة مع الهند أيضا. يمكنه تأدية دور مهم جدا في جلب البلدين إلى طاولة المفاوضات".

وخاض الخصمان النوويان اللدودان 3 حروب منذ الاستقلال عن بريطانيا في 1947.

وكانت من بين الحروب الثلاث حربان حول كشمير، وهي منطقة متنازع عليها في جبال الهيمالايا ويقول كلا البلدين إنها جزء من أراضيه. وكل بلد منهما يسيطر على نصف المنطقة.

واقتربت الجارتان من شفا حرب شاملة في 2019 حينما نفذت الهند ضربة جوية داخل باكستان لاستهداف ما قالت نيودلهي إنها منشأة لتدريب مسلحين.

وتصاعد التوتر حينما ألغت الهند من طرف واحد حالة الحكم الذاتي في النصف الخاص بها من كشمير في 2019، وهو ما قال عنه شريف إنه أسفر عن انتهاكات "فظيعة" في حقوق الإنسان.

رئيس وزراء باكستان يعرض إجراء محادثات مع الهند بتنسيق إماراتي
باكستان ترفض بيان الهند بشأن إطلاق صاروخ بطريق الخطأ

ومنذئذ، عُلقت المحادثات الرسمية بين البلدين، رغم وجود محاولات دبلوماسية سرية لاستئناف المفاوضات التي توسطت الإمارات في إحداها عام 2021.

وقال شريف إن الحروب بين البلدين لم تجن إلا الشقاء والفقر والبطالة.

وأضاف: "نريد تخفيف وطأة الفقر وتحقيق الرخاء وتوفير التعليم والمرافق الصحية وفرص العمل لشعبنا، ولا نريد إهدار مواردنا على القنابل والذخيرة، تلك هي الرسالة التي أريد إرسالها إلى رئيس الوزراء مودي".

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com